logo new

 

 

قناة السويس

مفيش مشكلة إن حاكم ظالم أو ديكتاتور يعمل حاجة كويسة في الظاهر لشعبه .. من حيث المنطق العام مفيش غرابة فده .. لا عقلاً ولا تاريخًا !

هتلر وموسوليني وستالين صنعوا من ألمانيا وإيطاليا وروسيا دول عظمى ..

الحجاج بن يوسف الثقفي قام بأجل خدمة للعالم الإسلامي حين أمر بتشكيل المصاحف .. الحاكم بأمر الله بنى دار الحكمة بالقاهرة .. و أقرب مثال يمكن الناس تفهمه هوه عبد الناصر اللي بنى  السد العالي ..

لا التاريخ ولا العقل نفوا عن كل هؤلاء وغيرهم عبر كل العصور ميراثهم الأسود في الإستبداد والفشل والظلم والقمع والتدمير والجنون .. بل على العكس .. أي حد بيحب يتكلم عن الفشل و الاستبداد بيتكلم عن دول ..

فلو عايزين نفكر في ما يُسمى بقناة السويس الجديدة لازم نسأل إحنا عايزين نفكر ليه ؟! .. هوه غريب يعني إن السيسي يعمل حاجة صح ؟! .. هل لو عمل حاجة صح فوسط طوفان الفشل و الاستبداد هتأثر أوي ؟! ..

فاحنا الحقيقة مكنش ده اهتمام رئيسي على القائمة بتاعتنا .. كنا هنتكلم عنها فإطار عام في استعراض انجازات السيسي المزعومة فالاقتصاد في 365 يوم .. بس احنا الحقيقة فوجئنا الأيام اللي فاتت بزربيح دعاية و أفلام و أغاني عن ما يُسمى بمشروع قناة السويس الجديدة .. و المشكلة مش فده الحقيقة .. المشكلة إن أغلب الأخبار و التصورات اللي بتتقال عنه شبيهة كده بأخبار أسر قائد الأسطول السادس الامريكي .. فاحنا بنعمل الحلقة دي عشان التاريخ و عشان اللي عايز يفهم الحجم الحقيقي للمشروع ..

فالناس اللي مستنية مننا نقول إن المشروع وهم و متبناش أساسًا و السيسي رايح يفتتح بيسين في جنينة ملحقة بالشاليه بتاعهم .. و الناس اللي شايفة إن ده مشروع عالمي ينافس ناسا و وادي السليكون ... بعتذر للاتنين مقدمًا ! .. لأننا هنخيب أملهم .. و لأن غرضنا هنا نقول الحقيقة و بس .. و يا ريت الكل يحطوا كل الآراء السياسية في البللاعة دلوقتي لأننا قلنا من الاول إن المشروع ده سواء عالمي أو مش عالمي لا هيفيد السيسي فحاجة .. و لا هينفي عنه حاجة لازقة فيه .. 

إيه هوه المشروع و هل هي فعلًا قناة سويس جديدة ؟!

- لو فتحت التليفزيون هتفهم إن دي قناة موازية للقناة الحالية ... حاجة بالشكل ده كده :-

001

لكن لو حاولت تدقق شوية في تفاصيل الأخبار بعيدًا عن العنوان شوية هتكتشف انها كده : .. حاول تعمل زوم شوية كده ... أيوه شايف الحتة اللي بالأحمر دي ؟ .. هيه دي ! .. 

002

- طول قناة السويس هو 193 كيلو متر .. طول ما يُسمى بقناة السويس الجديدة هوه 35 كيلو متر ! .. يعني أقل من ربع طول القناة الكلي


- يبقى هيه مش قناة جديدة و لا حاجة .. هيه مجرد تفريعة طولها 35 كيلو ..

- التفريعة دي مش اول تفريعة تتعمل في قناة السويس .. في 6 تفريعات تانية مجموع أطوالهم 80 كيلو تقريبًا .. واحدة من التفريعات القديمة دي اتعملت سنة 1980 في عهد السادات و طولها 40 كيلو .. يعني في تفريعة أطول من التفريعة الحالية اللي معمول عليها فرح العمدة ده اتعملت فعلًا في عهد السادات من غير الهيصة دي كلها ..

- التفريعات اتعملت في الأساس لأن قناة السويس من أول تأسيسها كان مشكلتها إنها اتجاه واحد .. يعني السفن اللي جاية من البحر المتوسط مثلًا بتعدّي الأول و بعدين يتعكس الاتجاه و تعدّي السفن اللي جايه من البحر الأحمر .. 

مع وجود التفريعات تم تسريع المرور في القناة .. و نظام التبديل بدل ما هوه كان بطول القناة كله بقى في أجزاء منها بس .. الأجزاء اللي مفهاش تفريعات يعني .. و بكده وقت المرور في القناة قلّ كتير عن الأول .. يعني دلوقتي بدل ما كان ازدواج القناة في 80 كيلو من أصل 193 كيلو طول القناة .. أصبح الازدواج 115 كيلو من أصل 193 كيلو طول القناة .. يعني وقت المرور هيبقى أسرع شوية..

- طيب يعني المشروع كله عبارة عن تفريعة جديدة طولها 35 كيلو و خلاص ؟! .. لأ .. في كمان تعميق لتفريعات القديمة .. التعميق بطول 72 كيلو متر .. عشان يبقى التعميق مش بس في المجرى الملاحي الأساسي لأ كمان في التفريعات اللي بتسمح بازدواج العبور في القناة .. ده كل اللي تم حتى الآن و سيتم افتتاحه في 6 أغسطس القادم ..

-  لو اتكلمنا مستقبلًا بقى حسب كلام المسئولين .. فهمه بيقولوا إن في أنفاق هتتعمل .. 3 في الاسماعيلية و في السويس .. بالإضافة إلى تخطيط عام لبناء مناطق جذب سياحي فنادق و الذي منه و مناطق لوجيستية شرق القناة و تطوير بعض الموانئ و المطارات ..   المصادر (1)

إيه أهمية و تأثير قناة السويس قبل حفر التفريعة على حركة الملاحة العالمية ؟!

محتاجين نفهم الاول شوية أرقام كده بالنسبة للملاحة العالمية .. من سنة 2000 لغاية سنة 2008 كانت نسبة النمو في حجم التجارة البحرية في العالم كله لا تتجاوز 5.4% سنويًا .. و دي السنوات الذهبية اللي كانت التجارة العالمية عمومًا في أوج قوتها .

http://worldoceanreview.com/en/wor-1/transport/global-shipping/

هوب بعد 2008 حصلت الأزمة العالمية .. اللي قللت كتير اوي من معدل النمو في السنة اللي بعدها .. و أصبح معدل النمو تقريبًا في معدل 3.8 % سنويًا لغاية 2014 .

http://unctad.org/en/PublicationsLibrary/rmt2014_en.pdf

التجارة البحرية العالمية بتتحسب بعدد الأطنان اللي تم نقلها .. في 2014 وصل إجمالي الأطنان المحمولة في البحر إلى 9.6 مليار طن.

(( المصدر السابق ))

السفن اللي بتشيل الأطنان دي ليها أنواع كتير طبعًا .. بس لو حبينا نقسمهم لأربع تقسيمات مثلًا هنقول إن فيه أنواع رئيسيين :

1- oil tanker  أو ناقلات البترول

2- Bulk fleet

3- Container fleet  ناقلات الكونتينرات

4- أنواع أخرى

التقسيمة دي من الــ Presentation  اللي كانت عملتها هيئة قناة السويس لشركة بيمكو .. و موجودة في اللينك ده 
https://www.bimco.org/~/media/General_Meetings/GM2013/Presentations/Suez_Canal.ashx

السفن و الأطنان و حركة التجارة البحرية دي ليها Routs أو مسارات بحرية بتمشي فيها .. إللي من ضمنها طبعًا قناة السويس .. و اللي يهمنا هنا إننا نعرف بتخدم على الحفلة اللي فاتت دي بقدرة أد إيه بالضبط ..

قناة السويس بتستحوذ – حسب الــ presentation  الحكومية الرسمية – على 10% من قيمة التجارة العالمية .. بإجمالي حوالي 47 سفينة يوميًا بيمرّوا في قناة السويس في 2014 حسب الموقع الرسمي لهيئة قناة السويس .. علمًا بأن القناة بشكلها القديم قبل حفر التفريعة تستحمل مرور 78 سفينة يوميًا بالإضافة إلى حمولة تصل 240 ألف طن في المركب الواحد كحد أقصى.

عشان نغوص أكتر في إمكانيات قناة السويس و نفهم مفاتيحها .. محتاجين نعرف حاجتين :-

1- عدد السفن اليومي ده لو قارنته بسنة 2011 مثلًا هتلاقيه أقل بمعدل سفنتين يوميًا .. يعني في 2011 كانت عدد السفن اللي بتعدي في قناة السويس أزيد من دلوقتي بسفنتين على الأقل ..

2 - عدد الأطنان اللي مرت على السفن في قناة السويس زادت من 929 مليون طن في 2011 إلى 963 مليون طن في 2014 ! ..

هوه مش انت لسه قايل إن عدد السفن قلّ ؟ .. يبقى إزاي الأطنان زادت .. هيه دي النقطة .. مش معنى إن عدد السفن قلّ إن الأطنان تقلّ .. لأن العالم بدأ من بعد الأزمة العالمية عمومًا يتجه أنه يصنع سفن أكبر بحمولة أضخم .. صحيح إن زيادة الأطنان مش دايمة .. يعني مثلًا في 2013 كانت أقل من 2012 و كذلك 2012 كانت أقل من 2011 .. إلا إن المؤشرات العامة و خصوصًا لما يتحسب الفرق في الأربع السنين اللي فاتوا يقدروا يقولوا بوضوح إن عدد السفن اللي هتمر هتقلّ و حمولتها هتزيد ..

المفترض إن ده يبقى إتجاه إيجابي .. لان تعريفة المرور في قناة السويس بتتحسب اعتمادًا على الحمولة مش عدد السفن اللي بتعدي من القناة .. http://www.suezcanal.gov.eg/calc.aspx .. بس فيه نقطة مهمة ...

معنى إن الحمولات دي هتزيد يبقى ببساطة عمق الغاطس بتاع السفينة هيزيد .. و بالتالي مع الاتجاه ده كل شوية هيتم تحديث أنواع أخرى أكبر بغاطس أعمق .. طيب إيه أقصى قدرة لقناة السويس بالنسبة لأنواع السفن اللي احنا كنا ذكرناها .. قناة السويس – حسب دراسة هيئة قناة السويس نفسها – تقدر تستضيف 100% من انواع الــ Container fleets و كذلك 100% من أنواع السفن الأصغر حجمًا .. فاضل كده نوعين :

1- الــ Bulk fleet  و دي قناة السويس تقدر تستضيف 95.4% من أنواعها.

2- الــ Oil tankers و دي قناة السويس متقدرش تستضيف أكثر من 64.2% من أنواعها.

إيه القيمة المضافة للتفريعة الجديدة و التعميق بالنسبة لحركة الملاحة العالمية ؟!

بعد ما فهمنا حركة الملاحة العالمية بتعتمد على إيه و بتتحسب إزاي و معدل نموها كام .. و عرفنا قدرة قناة السويس و درجة استيعابها لحركة الملاحة العالمية قد إيه .. نيجي بقى للتفريعة الجديدة و التعميق .. هيأثر أد إيه ؟!

حسب ما هو مستهدف من كلام المسئولين هناك فائدتين مضافتين او عاملين للجذب في التفريعة و الجديدة و التعميق الجديد :-

1- تقليل وقت الانتظار من 11 ساعة إلى ساعات فقط.

2- استيعاب الزيادة في عدد السفن اللي هتترتب على تقليل وقت الانتظار باعتباره عنصر جذب يعني بالإضافة إلى استيعاب حجم التجارة العالمية اللي هيتضاعف خلال سنوات.

2- السماح لناقلات البترول باستخدام التفريعات و ذلك عن طريق الوصول لعمق 24 متر في تلك التفريعات .. و ده هيؤدي لتقليل وقت الانتظار لتلك السفن حوالي ساعات بعد ما كانت بتضطر لاستخدام القناة الرئيسية ..

http://tinyurl.com/pv5alar

إيه مدى مصداقية الأهداف دي على أرض الواقع ؟!

سرعة السفينة التجارية العادية بتبقى حوالي 28 كيلو متر في الساعة و 13 - 14 كم في الساعة داخل قناة السويس .. يعني مثلًا المسافة ما بين ميناء شنغهاي و ميناء اسكندرية بتبقى حوالي 13563 كم بتاخد حوالي 21 يوم .. و حسب موقع SeaRates  إللي بيحسب المسافة ما بين المواني هتاخد بالضبط 21 يوم و 19 ساعة ! ... يعني إجمالي – لو حسبناها بالساعات – 523 ساعة .. لو انت شركة عندها سفينة بتمشي في المسار ده .. و جت قناة السويس وفرتلك منهم ساعات بس .. تفتكر دي هتفرق معاك فحاجة ؟! ..

http://tinyurl.com/oqpgasw

http://tinyurl.com/q36r8k7

إيجار السفينة بيتحسب باليوم مش بالساعة .. يعني مهما وفّرت من عدد الساعات فالآخر مفيش أي عنصر اقتصادي وفرته لشركات الشحن إلا لو عرفت توفرلهم 24 ساعة رايح جاي على الأقل .. ساعتها يبقى ممكن نتكلم عن هامش ربح بسيط ممكن يتحققلهم .. يعني انت معملتش حاجة غير انك خلليت القبطان و البحارة يشوفوا عيالهم أسرع بكام ساعة .. و دي لمحة إنسانية ظريفة و تضيف لرصيد الجنرال الحسّاس .. لكن ملهاش علاقة بالتوفير الاقتصادي للسفن العابرة بقناة السويس ..

و اللي يأكد على كلامنا هو كلام أورس مول .. مدير PIL في مصر .. و الشركة دي بتستحوذ على حوالي 50% من السفن العابرة بين آسيا و أفريقيا .. الراجل عمل حوار مع صحيفة المال المصرية في 15 سبتمبر 2014 قال فيه بالنص :-


وأشار إلى أن الخطوط الملاحية لا ترفض حفر قناة موازية لقناة السويس، بل على العكس تماماً.. فالكل يرحب بها.. لكنها لن تزيد من ربح الخطوط الملاحيةفالوقت الذى سيوفره استخدام طريق مزدوج بقناة السويس ليس بالكثير.

وبيّن العضو المنتدب للخط الملاحى السنغافورى«PIL»أن دراسة جدوى مشروع حفر قناة موازية لقناة السويس، والتى أعدتها الحكومة المصرية مبنية على أن زيادة حركة التجارة العالمية فى المستقبل سيتبعها ارتفاع فى أعداد السفن المارة عبر قناة السويسولكن الحقيقة أن ذلك فرض خاطئ فجميع الخطوط الملاحية العالمية تسعى لتوظيف السفن كبيرة الحجم لنقل حاوياتها، ويكون نتيجة ذلك أنها تتعاون للاشتراك بنقل شحنة واحدة كبيرة فى سفينة عملاقة بدلا من تسيير عدة سفن صغيرة أو متوسطة كل على حدة.

وأكد أن عدد السفن سينخفض تدريجيا مع زيادة حركة التجارة المارة عبر قناة السويس، لأن الخطوط الملاحية ستوظف السفن كبيرة الحجم.

«مول» قال إن الخطوط الملاحية العالمية لا تهتم بزيادة سرعة سفنها أو الوقت الذى ستوفره القناة الجديدة بقدر ما تهتم بالخدمات اللوجستية "

http://tinyurl.com/ox5rlos

اللي يضحكك بقى إن اللواء مميش قال بالنص إن معنى إننا بنوفرلهم وقت يبقى إحنا كده المفروض نعلّي من تعريفة المرور في قناة السويس .. يعني الناس أساسًا مش عايزة و لا مستفيدة حاجة اقتصاديًا من التفريعة بتاعتك .. و لا ده بيزودلها دخل يذكر .. فعلى أي أساس او منطق تزود من تسعيرة العبور ؟! .. عمومًا مش فارقة طالما إنها أقل من تسعيرة المرور في الموانئ الأخرى .. ربنا يستر ! ..

إللي بيعمله مميش و اللي حواليه ده بيفكرك بحاجة بتحصل في الأماكن السياحية عندنا .. إنك تكون داخل مكان سياحي أو بتزور الهرم مثلًا تلاقي واحد بيجري عليك و يروح فاتحلك أزازة حاجة ساقعة .. و تيجي تقولّه أنا مش عايز يقولك انا فتحتها يا أخي .. النبي قبل الهدية .. و لما تشربها و تخلصها يقولك هات عشرة جنيه حق الإزازة اللي انت أساسًا لا طلبتها و لا كنت عايز تشربها ! ..

نرجع لموضوعنا .. ييجي واحد يقول طب مهو ممكن توفير عدد الساعات ده يجذب سفن من مسارات و قنوات أو موانئ عالمية أخرى .. بص يا سيدي .. مفيش سفينة هتسيب ميناء او طريق معين و تفضّل إنها تمشي في قناة السويس لمجرد إنك موفرلها ساعات .. أو 16 ساعة رايح جاي .. لأن أساسًا المسارات أو الــ Routs  العالمية كل قناة فيهم ماسكة طريق تجارة معين .. و كل طريق فيهم بيبعد عن التاني باليوم و الاتنين و ساعات أكتر .. و نادرًا ما تلاقي سفن في طريق تجارة معين اختارت مسار تاني و قناة تانية إلا لمسائل فنية متعلقة بقدرة القناة أو المواني أو وجود معوقات أمنية اضطرارية .. و حتى المسارات المتقاربة أوي زي المسارات اللي بتربط أستراليا بأوروبا مثلًا مش هيفرق معاها ساعات في تكاليفها زي ما وضحنا .. يعني مفيش أي فايدة أو أي قيمة مضافة من أي نوع لو الغرض من حفر التفريعة الجديدة هوه توفير الوقت القليل ده .. لأن عمر ما ساعات و لا 16 ساعة رايح جاي هيفرقوا مع سفن بتسلك مسارات تانية بتبعد أصلًا عن قناة السويس بالأيام ..

و عشان تتأكد من ده بنفسك أدخل على الموقع ده SeaRates و اقعد العب شوية و اختار رحلة من مواني من الهند مثلًا لمواني في أمريكا الجنوبية .. و شوف بنفسك الفارق الهائل في الأيام ما بين إنك تختار تمشي من طريق قناة السويس او تختار تمشي من رأس الرجاء الصالح .. الفارق ما بين الاختيارين بالسبع أيام تقريبًا ! .. مش بنتكلم في ساعات ! ..

و بكده يبقى فندنا جزئية الفائدة الاقتصادية للسفن و بيننا برضه إن عشان سفينة تغير من قناة أو مسار معين لمسار قناة السويس محتاجة أكثر من مجرد ساعات في الرحلة اللي أساسًا لو غيرها هتكلفه أسبوع و يمكن أكتر ! ..

نيجي بقى للجزئية التانية و هيه الزعم بإن حركة التجارة العالمية هتزيد في خلال سنين للضعف .. يعني بدلًا من مرور 47 سفينة يوميًا في قناة السويس النهاردة .. بعد سنين هيبقوا على الأقل 94 سفينة .. و احنا القناة بتاعتنا بالصورة الحالية ليها زي ما قلنا فالأول متستوعبش أكثر من 78 سفينة بس .. فاحنا يا سيدي محتاجين نوسع بقى و نعمل تفريعة جديدة عشان نستوعب الزيادة دي في 2023 ..

الحقيقة إن مفيش إحصائية واحدة من أي مركز محترم بتقول إن حجم التجارة هيكبر لدرجة تسمح بإن عدد السفن يتضاعف في كل الخطوط خلال سنين .. و لا معدلات النمو المتوقعة و الأكثر تفاؤلًا قالت كده ! .. و لا حتى بيانات معدلات النمو في السنين السابقة هتديك نصف النسبة دي .. بالعكس كمان .. إحنا لقينا مثلًا إن مؤسسة زي ICS (( غرفة الملاحة العالمية )) إللي هيه بتضم فعضويتها الشركات اللي بتمتلك أكثر من 80% من إجمالي حجم التجارة البحرية العالمية و بتمثل الشركات دي أمام جهات حكومية و رسمية زي منظمة الملاحة العالمية على سبيل المثال عملت دراسة توقعية لحجم التجارة البحرية بالطن لغاية سنة 2030 .. و لما بصّينا على تاريخ سنة 2025 مثلًا – بعد 10 سنوات من الآن – لقينا إن حجم التجارة وقتها حسب توقع المؤسسة دي هيوصل لــ 15 مليار طن .. يعني زيادة حوالي 50% بس عن حجم التجارة الحالية بالطن و اللي وصلت في 2014 لــ 9.6 مليار طن زي ما قلنا قبل كده ! ..

http://tinyurl.com/q7tphn2

زوّد على ده إللي ذكرناه بإن الاتجاه العام دلوقتي هوه إن السفن عددها يقل و حجمها يكبر بحمولة أكثر .. يعني السفن عددها مش هيزيد .. بالعكس هيقل حتى لو زاد حجم التجارة عالميًا ..

لكن تعالى مع بعض نرمي كلام الخبراء و الدراسات اللي معمولة في الزبالة .. و نقول إن حركة التجارة فعلًا هتتضاعف خلال السنين الــ اللي جايّه .. و عدد السفن هيفضل زي ما هوه .. هل معنى كده إن كمية السفن اللي هتدخل قناة السويس هتتضاعف ؟! .. الحقيقة إننا كنا اتكلمنا في الأول إن في مسارات بحرية قائمة فعلًا و بتستوعب نسب مختلفة حسب كل مسار .. لكن مذكرناش إن فيه حاليًا مسارات بحرية جديدة دخلت على الخط بالإضافة لتجديدات ببعض الموانئ و القنوات مؤكد إنها هتسحب جزء من الزيادة دي .. هنضرب أمثلة صغيرة زي طريق بحر الشمال إللي في طريقه إلى إنه يشتغل لفترة أطول في السنة يوم بعد يوم نظرًا لذوبان الجليد بسبب الاحتباس الحراري أو بمجهودات الحكومة الروسية اللي ممكن تذوب الجليد بالغواصات النووية .. و الطريق ده أقصر بالنسبة للطريق من موانئ آسيا لشمال أوروبا من قناة السويس .. ده غير التوسعات إللي في قناة بنما و اللي هتنتهي السنادي و اللي هتاخد جزء من السفن اللي كانت بتضطر تعبر قناة السويس و متعديش على بنما رغم إن قناة السويس بالنسبالها أبعد من طريق بنما .. ده غير قناة نيكاراجوا اللي هتحتمل سعة جميع السفن العالمية و اللي هيتم افتتاحه خلال كام سنة .. ده غير مشروع القناة الموازية اللي عايزة إسرائيل تعمله و بيربط البحر الاحمر بالبحر المتوسط عن طريق البحر الميت و اتعمله اتفاق مبدأي مع الأردن فعلًا السنادي  .. كل ده و لسه مجناش جنب الخطوط البرية زي تطوير سكك الحديد الأوراسية إللي بتربط روسيا و الشرق عمومًا بالغرب .. و امتداده الأضخم و اللي شغالين فيه حاليًا و اللي هيربط ما بين أمريكا و روسيا مرورًا بأوروبا .. ده غير خطوط حديد سيبريا .. و تنشيط حركة النقل البري بعد اتفاقية إيران ما بين أوروبا و آسيا .. التطورات دي بتستوعب كل سنة مع تطوير الخطوط جزء من التجارة إللي كانت بتتداول من البحر .. كل دي مشاريع اتعملت و بتتعمل و بتتطور ..

http://tinyurl.com/od4vjjj

http://tinyurl.com/phawjtt

http://tinyurl.com/oddoz6v

http://tinyurl.com/pp7ha2b

فمن الغباء إننا نفترض إن لو حركة التجارة زادت الضعف يبقى قناة السويس هيزيدلها نفس النسبة .. لأن المنافسة من خطوط تانية هتاكل من نصيب قناة السويس بطبيعة الحال .. معندناش تقدير محدد للنسب دي .. لكن أكيد هتقل كتير عن الضعف اللي بيفترضه الفريق مميش بلا أي دليل أو منطق ! .. و بالتالي فإن حفر تفريعة جديدة و زيادة السعة المستوعبة للسفن المارة في اليوم من 78 لــ 98 سفينة مش هيفيد حركة الملاحة العالمية فحاجة .. على الأقل لمدة 15 سنة قدام ..

نيجي بقى للنقطة الأخيرة .. و هيه توسعة و تعميق القناة بطول 72 كيلو .. و عشان نعرف هل النقطة دي فعلًا مؤثرة و للا لأ لازم نفهم هل التوسعة دي هتسمح بمرور سفن جديدة بسعة جديدة و للا لأ .. الحقيقة لما بحثنا في الموضوع لقينا إن القناة القديمة كانت كلها معمولّها تعميق و توسعة لحد 24 متر فعلًا من 2010 .. و إن المنطقة الوحيدة اللي مكنش فيها التعميق ده هوه التفريعتين اللي اتربطوا بالتفريعة الجديدة .. فده كان بيخللي السفن اللي الغاطس بتاعها محتاج 24 متر تعميق في القناة (( 66 قدم غاطس )) تعدّي في القناة الأساسية و متعدّيش في التفريعات .. و بالتالي بتنتظر شوية اكتر من غيرها من السفن اللي الغاطس بتاعها بيسمحلها بالعبور في التفريعات على طول القنال ..

ده معناه ببساطة إن التعميق مش هيضيف أي فئة جديدة من الــ Tankers  لقناة السويس .. و إن النسبة إلي كنا قلناها عن استيعاب القناة لسفن بعينها مش هتتغير و لا هيتضاف ليها انواع تانية .. كل اللي هيحصل إن السفن الحالية اللي بتعدّي في المجري الملاحي القديم و مكنتش عارفة تعدّي في التفريعات القديمة هتقدر لاول مرة أنها تعدّي في التفريعات .. و بالتالي هتوفر وقت .. إللي هوه ساعات كحد أقصى توفير ... إللي هوه صفر جدوى إقتصادية زي ما شرحنا قبل كده بالنسبة للشركات .. و بالتالي صفر إضافة لحركة الملاحة العالمية .. و بالتالي برضه صفر عامل جذب ! ..

بكده عرفنا الأهمية الحقيقية للتفريعة الجديدة بالنسبة لحركة الملاحة العالمية .. نيجي هنا بقى للنقطة المهمة في الليلة دي كلها ... إحنا بقى كمصريين و كبلد هنستفيد أو بمعنى أفضل هنلبس أد إيه من المشروع ده ؟!

إيه القيمة الخسارة الاقتصادية إللي بتمثلها التفريعة الجديدة و التعميق لمصر ؟!

زي ما وضحنا قبل كده إن مفيش أي قيمة مضافة بتقدمها التفريعة الجديدة لغاية على الأقل 15 سنة جاية حسب أكثر التوقعات تفاؤلًا .. لا الوقت المتوفر بيمثل عامل جذب أو سبب وجيه لزيادة الأسعار .. و لا حجم التجارة في خلال 15 سنة جايين هيزيد إن شاء الله – حسب التوقعات – عن السعة الحالية لقناة السويس .. و لا الاتجاه الحالي بيسمح بزيادة عدد السفن أصلًا .. فبالتالي القيمة الاقتصادية أو العائد المنتظر من التفريعة الجديدة بتساوي صفر " ...

و الكلام ده برضه ينسحب على الجزء التاني و هوه التعميق .. لأنه مش هيضيف أي انواع جديدة مكنتش بتمر قبل كده .. و تقليل الوقت لناقلات البترول مش مؤثر اقتصاديًا و لا بيمثل عامل جذب ليها أصلًا لأنه وقت قليل جدًا مقارنة بالبدائل التانية ..

بس احنا هنتكلم هنا عن حسبة اقتصادية معينة .. و هيه 61 مليار جنيه في صورة قروض شهادات الاستثمار بعائد 12.5 فالمائة يعني 68.6 مليار جنيه .. زائد مليار دولار قرض من بنك محلي مش معروف فوايده بكام .. زائد مليار يبقى كده بنتكلم في أكثر من 80 مليار جنيه .. دي التكاليف المعلن عنها .. التكاليف دي اتقسمت قسمين .. قسم هنعمل بيه التفريعة الجديدة و أعمال التعميق للتفريعات بطول 72 كيلو .. و قسم تاني لعمل أنفاق و تجديدات لبعض الموانئ و تحديث لبعض المطارات .. و طبعًا كل ده مقابل صفر عائد زي ما شفنا .. خصوصًا إن الجزء التاني مجرد مشروعات خدمية بلا عائد طالما إن مفيش مشاريع استثمارية بتخدم عليها .. مين اللي هيعوض البلد خسارة 80 مليار جنيه من غير أي عائد واضح ؟! ..

http://today.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=462590

http://tinyurl.com/omfpr88

بالإضافة طبعًا إلى ضياع فرصة الاستفادة من زيادة ناتج التجارة العالمي اللي كان هيرفع حجم التجارة المارة بقناة السويس – حسب الدراسات العلمية المتفائلة – إلى 50% تقريبًا بحلول عام 2025 .. العائد ده في الغالب هيتبخر في تحصيل خسارتنا من حفر تفريعة و تعميق 72 كيلومتر بتكلفة أكثر من 80 مليار جنيه بدون عائد واضح ! ..

الــ 80 مليار جنيه دول كانوا ممكن يتصرفوا على تعميق المجرى الملاحي كله عشان يستوعب سفن أكبر من ناقلات البترول إللي غاطسها بيوصل لــ 72 قدم مثلًا .. و عشان نفهم ده محتاجين نعرف إن فيه نوعين كبار لناقلات البترول .. نوع الــ ULCC و ده الغاطس بتاعه بيتجاوز 23 متر و ده مستحيل بالعمق الحالي انه يدخل قناة السويس لأن لازم يبقى فيه ما بين لــ متر على الأقل ما بين الغاطس و قعر القناة .. فالنوع ده مبيدخلش بكل موديلاته .. و نوع الــ VLCC و ده مصر قبل التعميق ما كانتش بتستوعب كتير من موديلاته .. نظرًا لأن غاطس الــ VLCC بيتراوح ما بين 18 لــ 22.5 متر .. في حين أقصى حد للغاطس في قناة السويس حاليًا 20.5 متر لأن لازم يبقى فيه على الأقل من 2 – 4 متر من الغاطس لقعر القناة .. النوعين دول هتزيد أحجامهم أكتر و هيزيد عددهم أكثر في السنين اللي جايّة .. و مصر كانت لازم تبتدي من دلوقتي في تعميق القناة بشكل أكبر عشان تستوعب أنواعهم كلها و تجذبهم من طريق رأس الرجاء الصالح و كمان تستفيد من الــ 50% الزيادة اللي المفروض هتتم في خلال 2025 حسب الدراسات المتفائلة ! ..

ده طبعًا غير إن الــ 80 مليار دول كانوا ممكن يتم استثمارهم في مجال تاني خالص يجيب عوائد عمومًا .. إن مكنتش عوائد سريعة كمان ! ..

سامع واحد ورا بيتأفف و متضايق و يقولك انت هتعمللي فيها أبو العرّيف .. يعني الدراسات المعمولة دي كلها و الشركات العالمية اللي بتشكر في المشروع و تقوللي اترموا في الأرض .. يعني همه هيعملوا كده ليه ؟؟!

تعالى بقى عشان نشوف الموضوع ده بالذات مع بعض .. و نشوف هل في أي دراسات اتعملت أصلًا للمشروع ده ..

هوه فعلًا فيه دراسة جدوى اتعملت ؟!

مش هكلمك هنا عن كل الدراسات و الحسابات اللي حسبناها قبل كده .. هفترض معاك إن الكلام ده كله غلط و تعالى مع بعض نشوف بنفسنا المسئول الأول عن المشروع بيقول إيه .. أيون .. اللواء مميش ..

اللواء مميش قال نصًا في احتفالية تدشين بدء المشروع الخاص بمحور قناة السويس في أغسطس من العام الماضي :

لم نستعن بأى شخص أجنبى لإجراء الدراسات وتنفيذ مشروع محور قناة السويس، وتعاونا مع القوات المسلحة فى دارسة الحفر للقناة "

http://tinyurl.com/qfhzlo8

ده أكيد يعني .. مفيش أي جهة خارجية محترمة ممكن تعمل دراسة جدوى و تطلّع اللي انتوا عملتوه ده .. 

- بس يعني احنا عندنا خير مهندسين الأرض .. فمش هيهزنا يعني .. و بما إن محدش عمل الدراسة دي غير اللواء مميش و معاه القوات المسلحة .. يبقى أكيد أكثر اتنين هيبقوا فاهمين و عارفين مشروع القناة همه اللواء مميش نفسه بالإضافة لرئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة اللي هيه الجهة المشتركة المسئولة عن الدراسات بالإضافة لكونها مسئولة عن الحفر و التكريك ..

-  أول حاجة هنلاحظها هنا اختلاف التصريحات ما بين الثنائي دول .. الاختلاف مش في تفاصيل دقيقة أوي ممكن تبقى نتاج ذلة لسان مثلًا .. لأ ده اختلاف في أساسيات .. و الأساسيات دي من الوضوح و الدقة تخلليك تقطع بإن الاتنين مبيقرأوش من دراسة واحدة أو ورقة واحدة .. دول يأما بيقراوا من دراستين مختلفتين .. يأما بيفتكسوا !

هنلاقي مثلًا اللواء مميش بيقول في تصريحاته إن قناة السويس حاليًا بتاخد 10% من حركة التجارة العالمية .. و بيقول برضه في تصريح تاني إن التفريعة الجديدة هتزود دخلنا 300% .. يعني بدلًا ما كنا بناخد 10% من حجم التجارة العالمية هناخد 30% .. و و بعدين يرجع يقول في تصريحات تانية إن النسبة بتاعتنا هتتضاعف في خلال سنوات بفعل تضخم حركة التجارة العالمية .. و قال إن ده وفقًا لدراسة الجدوى ..

http://tinyurl.com/p9zbcvn

نيجي بقى لعماد الألفي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة السابق .. و احنا جايبين الراجل ده بالذات لأنه كان ماسك الهيئة الهندسية في مرحلة دراسة المشروع قبل ما يبتدي التنفيذ .. هنلاقي الراجل بيقول بالنص في تصريحاته :-

إن مشروع قناة السويس الجديدة سيجذب 75% من حجم التجارة العالمية حال انتهاءه " ..

http://www.elwatannews.com/news/details/541515

و بعيدًا عن إن الاتنين عايشين في ميّة اللفت .. بس همه 30% و للا 75% ؟! ... و للا هيه هتتضاعف بس في خلال سنوات ؟! .. اختلاف زي دي يثبت إن الاتنين مبيقرأوش من دراسة و لا بتنجان ... و إن الموضوع مبني إما على تكهنات أو هري و تجويد .. لأن مينفعش يبقى فيه دراسة بنسب محددة و يكون الاتنين مطلعين عليها  و يغلطوا فحاجة أساسية زي دي !

دليل تاني ظريف جدًا بيوضح مدى العبثية و إن مفيش لا خطة و لا دراسة و لا يحزنون .. اللواء مميش قال في تصريحاته زي ما وضحنا إن دخل القناة هيتضاعف في خلال سنوات .. و إننا لازم نلحق في خلال الــ سنوات دول نبني التفريعة التانية عشان نزود قدرة الاحتمال اليومي للسفن .. جميل ؟ .. هتلاقي بقى السيسي في حفل تدشين مشروع قناة السويس من حوالي سنة بيأمر رئيس الهيئة الهندسية إن المشروع يخلص في سنة ! .. و طلع بعدها رئيس الهيئة الهندسية و قال أنه كان جاي الاحتفال و حاطط في دماغه إن المشروع هيخلص في سنين و مرتب نفسه و دراساته على كده و فوجئ بقرار السيسي .. طيب إذا كانت الدراسات بتقول في خلال سنوات .. و رئيس الهيئة الهندسية نفسه كان عامل حسابه على سنوات و يخلّصها .. يبقى إيه الجدوى من تقليل زمن الانتهاء لسنة واحدة ؟! .. التصرّف ده بالذات بيعكس العبثية و انعدامية التخطيط .. لأن بسببه تضاعفت تكاليف الحفر زي ما هنشوف بعد شوية .. و عمر ما السيسي كان هيعمل كده لو فيه دراسة جدوى محترمة معمولة بتوضح تكلفة الحفر بشكل صحيح و تكلفة الوقت مقابل الأعمال المنجزة .. لكن لان الموضوع كلّه عبارة عن عرض عبثي و صورة و هوه بيقص الشريط ببلا عائد و لا مضمون و عشان يقول للناس أنه بيعمل حاجة .. فبالتالي قشطة يعني ! ..

الحقيقة مش ده الشيء الوحيد الغريب اللي قابلناه .. فاكرين لمّا قلنا إن قناة السويس الحالية تستوعب 64.2% من الــ Tankers  ؟ .. و قلنا إن الرقم ده متغيرش بعد التعميق لأن التعميق كان فقط في التفريعات عشان يخللي الــ Tankers دي توفر وقت المرور لــ ساعات بعد ما كانت بتقف 11 ساعة و بتمر من القناة الرئيسية من غير تفريعاتها ؟! .. و قلنا إن نسبة 64.2% دي كانت لسنة 2012 لأننا جبناها من الــ presentation بتاع الحكومة لشركة بيمكو و كانت مكتوب فيها الإحصائيات لغاية سنة 2012 ؟!

أنواع و أحجام الــ Tankers بتتغير كل سنة .. و عددها كمان .. فمن المفترض إن الهيئة لو عملت دراسة جديدة في 2014 هتكون عملت Update للنسبة دي بما يتناسب مع السوق الحالي .. المفاجأة هنا بقى إننا لما دورنا شوية في تاريخ تعميق و توسعة قناة السويس بانلنا المفاجأة دي ..

بص يا سيدي .. سنة 1975 كان عمق القناة يسمح بغاطس 38 قدم بس .. و مكنش في تفريعة بورسعيد .. السادات قدر في سنين بس أنه يعمل تفريعة 40 كيلو و يعمل تعميق بطول القناة كلها ( 193 كيلو عشان يوصل بالغاطس لــ 53 قدم ! .. و كل ده تم من غير فرح ابن العمدة ده ..

في الفترة من سنة 1994 لغاية سنة 2001 تم تعميق القناة أكثر من مرة لغاية ما وصلت لدرجة استيعاب غاطس 62 قدم ! .. الملاحظ إن كل مرة بيحصل فيها التعميق كان بيبقى بطول القناة كلها .. و الزيادة بتكون بعمق من لــ متر و بيتم إنجازها في سنتين بس .. و برضه ده اتعمل بشكل طبيعي جدًا من غير كل الهيصة المعمولة حاليًا ..

بعد 2001 بدأت هيئة قناة السويس بتعميق القناة بشكل أكبر عشان توصل لدرجة استيعاب غاطس 66 قدم بطول القناة كلها .. لكنهم معملوش التعميق ده في التفريعات .. و الواضح أنهم لقوا إن ملهاش جدوى إقتصادية زي ما وضحنا في الأول .. لأن في دراسة اتقدمت في 2007 بزيادة عمق التفريعات عشان تبقى في نفس عمق القناة الرئيسية لنفس الأسباب الواهية بتاعت تقليل وقت العبور للسفن العملاقة اللي هتمرّ في القناة الرئيسية .. و تم تجاهلها تمامًا لغاية ما تم الانتهاء تمامًا من مرحلة استيعاب الــ 66 قدم غاطس في 2010 ! .. يعني الدراسة قديمة جدًا و تم تجاهلها زي ما شفنا عمليًا ..

http://tinyurl.com/pmw4vkr

الكلام ده كله عرفناه من حوار نشرته مجلة إنترناشيونال ريفيو و هي اكبر مجلة عربية متخصصة في النقل البحري هتلاقوه تحت في المصادر مع السيد طارق الزنفلي مدير إدارة الكراكات بهيئة قناة السويس .. الطريف إن جميع أعمال التكريك الضخمة دي تمت بأسطول الكراكات المحلّية بتاعت هيئة قناة السويس ! .. و في حوار نشرته مجلة البشاير الالتكرونية في 2009 مع رئيس الكراكات وقتها قال فيها إن استخدام الكراكات الحكومية أدى إلى تقليص التكلفة بحوالي 2.5 مليار جنيه من لو كانوا استعانوا بشركة أجنبية .. قارن ده بقى بتصريحات هيئة قناة السويس حاليًا إللي قال فيه إن حفر قناة السويس تم باستخدام 75% من أسطول الكراكات بالعالم ! .. 75% خيبة فوق خيبته .. نظام مبارك عمّق القناة بطولها الكامل باستخدام كراكات محلية و الفاشل ده مبسوط أنه بيستخدم أسطول كراكات خارجية و كأنهم شغالين متطوعين مش بياخدوا من دمنا و فلوسنا ! .. و زي ما قلنا إن السبب في ده هوه الاستعجال في الحفر في سنة باوامر الجنرال لبناء مجد شخصي !

نيجي بقى للمفاجأة اللي قلنا عليها .. المهندس طارق في حواره قال لما اتسأل عن المشروعات المستقبلية لهيئة قناة السويس .. قال إن في دراسة لزيادة عمق القناة كلها لــ 72 قدم عشان تستوعب الزيادة في حجم الأساطيل البحرية – الدراسة كانت من 2009 حسب جريدة البشاير – و قال كمان المفاجأتين دول :

1- إن في دراسات متقدمة و قيد الدراسة لسه .. الدراسات بتقترح إنشاء تفريعة جديدة لزيادة المسافة المزدوجة في القناة لتقليل وقت الملاحة .. بالإضافة لتعميق التفريعات لتكون بنفس منسوب عمق القناة الرئيسية .. و قال أنها لسه قيد الدراسة و لم يتخذ قرار بشأنها .. يعني الدراسة أصلًا كانت موجودة من قبل 2010 و تقريبًا من 2007 زي ما هتلاقوا في المصادر تحت .. و لم يتم البت فيها أو تم تجاهلها بمعنى أصح لعدم جدواها الاقتصادية .. و كان التركيز الأكبر على دراسة تعميق المجرى الملاحي كله لــ 72 قدم ..

2- و اللي بيثبت بقى إن مميش و رئيس الهيئة الهندسية و السيسي فتشوا في دفاترهم القديمة و أخدوا الدراسة المنسية من غير حتى ما يعدّلوا عليها .. إن الدراسة اللي اتقدمت لبيمكو ذكرت إن قناة السويس بتستوعب دلوقتي 64.2% من أسطول الملاحة العالمية .. و ده نفس الرقم اللي ذكره المهندس طارق في حواره في 2010 في مجلة أنترناشيونال ريفيو ! .. يعني أخدوا الدراسة و كتبوها و عملوا بيها Presentation  من غير حتى ما يعملوا Update  للــ Data  بتاعتهم ! .. و ده احد الأدلة إن مفيش دراسة جديدة اتعملت ! ..

حوار مجلة أنترناشيونال ريفيو 

http://www.inter-review.com/magazine-show-805-ar.html

خبر جريدة البشاير الألكترونية

http://elbashayeronline.com/index.php?page=viewn&nid=51367

هل ده كل شيء ؟ .. يعني الدنيا سواد ؟!

هوه الحقيقة بما إننا بنذكر الموضوع بمحاسنه و مساوءه لازم نذكر إن في شق تاني اتكلم عنه المسئولين و ابتدوا بالفعل في خطوات تنفيذه و هوه مشروع الخدمات في إقليم قناة السويس .. أو اللي كان أسمه أيام مرسي مشروع محور قناة السويس و لسه الإعلام بيسميه كده لغاية دلوقتي ..

بعيدًا عن أن فكرة المشروع أيام مرسي كانت بتعتمد على إقامة مشروعات لوجيستية و مدن صناعية على طول القناة من الضفتين مش مجرد خدمات لوجيستية و مدن صناعية على قطبي القناة بس .. إلا إن المشروع ده لو اتعمل صح و بطريقة احترافية هيدر دخل قوي لمصر .. و الحقيقة إن التعميق في حد ذاته سواءً للتفريعات أو للقناة مش مرفوض .. إنما الواجب إن ده يبقى مجرد جزء فرعي و ثانوي من مخطط كبير لإنشاء مشروعات خدمية و لوجوستية و حاويات على طول ضفتي قناة السويس .. لأن ده هوه عامل الجذب الحقيقي .. يعني مثلًا ميناء جبل علي في دبي بيعدّي عليه معظم التجارة ما بين الشرق و الغرب .. إيه اللي مخلّيه يكتسب تلك الأهمية إلا كونه مركز للخدمات اللوجستية و الحاويات و الصيانة للسفن ؟! ..

ميناء جبل علي لو شفته على الخريطة هتستغرب جدًا كونه واخد الأهمية الفظيعة دي في سوق الملاحة العالمية .. لأنه زي ما احنا شايفين في الصورة الميناء مش على طريق إلزامي في التجارة العالمية .. و محتاج عشان تدخلّه إنّك تسيب مسار رحلتك و تقطع حوالي أيام إبحار عشان توصل للركن المنزوي ده .. و كل ده عشان الخدمات اللوجيستية و التخديم على السفن بس .. تخيل انت بقى قناة زي قناة السويس لو اتعمل فيها نفس الخدمات و هيه على طريق إلزامي للتجارة العالمية .. كل السفن اللي بتخش ميناء جبل علي في دبي عشان و بتطول رحلتها أيام مخصوص عشان تاخد الخدمات دي و بعدين تطلع على قناة السويس هتنفضلها تمامًا .. و في خلال كام سنة من إنشاء الخدمات دي على الوجه الاحترافي المظبوط تقدر تضمن إنك هتسحب معظم الــ  Traffic  إللي على ميناء جبل علي أو تحط فجيبك معظم الفلوس اللي كانت بتطلع لدبي في الخدمات اللوجيستية .. و شوف بقى دي بتوصل لكام مليار ! ..

(( شكل مسار رحلة من بنكوك إلى الأسكندرية و منها إلى أوروبا مرورًا بقناة السويس .. و موقع ميناء جبل علي منها ))

003

و الحقيقة إن دي حاجة تخللي الفار يلعب في عبّ أي واحد .. لأن زي محنا عارفين طبعًا إن الإمارات أحد المشجعين و الدعاة للاستثمار في مصر و أحد حلفاء النظام الحالي .. و التصريحات الإماراتية الرسمية بالإضافة للمساندة المالية الغير العادية للانقلاب .. و مباركة مشروع السيسي لدرجة إن أحد الكراكات الإماراتية شاركت في مشروع الحفر .. بيخلليك تسأل .. هوه إيه اللي مخللي الإمارات تفرح بمشروع هيسحب البساط من جبل علي اللي هوه أصلًا يعتبر الشمس و الهوا بالنسبة لدبي كلها بأعمالها بسلطاتها ببابا غنوجها ؟! .. الانبساط ده لدرجة إن محمد بن زايد نفسه هيحضر حفل افتتاح التفريعة الجديدة ! ..

الانشكاح الإماراتي الغير عادي لصاحب السوابق الغير عادية لمشاريع الفنكوش .. في مقابل عداءها الواضح للنظام السابق بتاع الإخوان اللي كان عايز و بدأ فعلًا في خطوات عملية لعمل مشروع خدمات بطول القناة كلها على الضفتين .. يخلليك تقلق و متتفائلش أوي ! .. بس أدينا مستنيين .. يا رب يصدق المرادي .. لانها بجد هتبقى خير للبلد لو حصلت ! .. أهو على الأقل يعوضوا المليارات اللي اترمت في الأرض في مشروع فنكوش التفريعة الجديدة و التعميق بتاع التفريعات .. بصرف النظر إن ده مينفيش كونه سفاح و حرامي و فاسد! ..

المصادر :

(1)

https://en.wikipedia.org/wiki/Suez_Canal

http://www.vanoord.com/activities/dredging-new-suez-waterway

http://www.suezcanal.gov.eg/sc.aspx?show=69

https://www.bimco.org/~/media/General_Meetings/GM2013/Presentations/Suez_Canal.ashx

http://elbadil.com/2014/08/19/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%87%D9%86%D8%AF%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D8%B4-%D8%AD%D9%81%D8%B1-6-%D8%A3%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%82-%D8%AA%D8%AD%D8%AA-%D9%82%D9%86%D8%A7/

http://www.noonpost.net/content/3363

ترجمة وثيقة دونالد ويلبر (راجع حلقات إيران- الشرارة والحلزونة)

 

(أسرار الخطة أجاكس للإطاحة بمحمد مصدق رئيس وزراء إيران بانقلاب عام ١٩٥٣)

ملخص لوثيقة دونالد ويلبر - العوامل التى أدت لرغبة أمريكا فى ازاحة مصدق:

  1. عدم قدرة حكومة مصدق على التوصل لاتفاق بترول مع الحكومات الغربية و بخاصة أمريكا و بريطانيا.

  2. وصول الحكومة لمعدلات خطيرة من عجز الموازنة و لجوئها (حسب رأى الأمريكان) لطرق تمويل غير شرعية كطباعة النقود.

  3. تجاهل الدستور الإيرانى و محاولة اطالة حكم مصدق.

  4. رغبة مصدق فى الاستحواذ على السلطة و اتباع الحكومة لسياسات حكمية قائمة على العاطفة.

  5. اضعاف الشاه و الجيش الإيرانى من قبل الحكومة لدرجة خطيرة.

  6. تعاون حكومة مصدق مع حزب تودة الشيوعى.

  7. الاحتمالية العالية لسقوط إيران خلف الستار الحديدى و ذلك يعنى نصرا كبيرا للاتحاد السوفييتى فى الشرق الأوسط و اضرارا شديدا بالمصالح الغربية فى الشرق الأوسط.

لكل ما سبق تم الاتفاق على خطة تى بى أجاكس لازاحة مصدق من رئاسة الحكومة.

كانت أهداف تى بى أجاكس العامة تتلخص فى:

  1. اعادة الهيبة للشاه.

  2. الاتيان بحكومة بديلة لمصدق تتوصل لاتفاق بترول مفيد للمصالح الغربية و تقوم بجعل إيران دولة مستقرة اقتصاديا.

  3. القضاء على حزب تودة و التواجد الشيوعى فى إيران عن طريق الاتيان بحكومة تقوم باضطهاده و مضايقته.

ملخص لتسلسل أحداث الانقلاب:

مارس 1953:

ابلاغ وزارة الخراجية الأمريكية للسى آى أيه بأن مصدق أصبح يشكل عبئا على المصالح الغربية فى إيران.

أبريل 1953:
16 أبريل 1953:اعداد السى آى ايه لمسودة عمل بعنوان (العوامل المؤثرة في ازاحة مصدق–Factors Involved in the Overthrow of Mossadeq).

نهاية ابريل 1953: تقرر ان تتم العملية بالتعاون ما بين السى آى أيه و ال اس آى اس
(الاسم الرسمى للمخابرات البريطانية اختصارا ل (Secret Intelligence Services – و اسمها الدارج MI6 )و تم اجتماع بين عملاء مخابرات أمريكيين و بريطانيين فى قبرص من أجل التباحث حول العملية و كيفية تنفيذها و تم رفع تقرير بهذا الاجتماع لكل من وزارتى الخارجية الأمريكية و البريطانية.

يونيو 1953:

3 يونيو 1953: وصول السفير الأمريكى لدى إيران لوى ويزلى هندرسون لواشنطن للتباحث حول خطة الانقلاب و كيفية تنفيذها.

10 يونيو 1953: الانتهاء من وضع الخطة كاملة و قام كيرميت روزفلت (رئيس عمليات الشرق الأدنى في السى آى ايه) و روجر جوريان (رئيس عمليات إيران في السى آى ايه) و عميلين آخرين للسى آى ايه و ال اس آى اس بالاجتماع معا فى بيروت لمناقشة الخطة.

14 يونيو 1953: ارسال الخطة النهائية لل(SIS)  فى لندن.

19 يونيو 1953: ارسال الخطة النهائية لوزارتى الخارجية البريطانية و الأمريكية بعد اعتمادها... أرادت وزارة الخارجية الأمريكية التأكد من نقطتين قبل المضى قدما فى هذه الخطة:

الأولى – أن الإدارة الأمريكية سوف تقوم بتمويل الحكومة البديلة لمصدق حتى تستمر لحين التوصل لاتفاق بترول جديد.

الثانية – أن الحكومة البريطانية سوف تقوم بالالتزام خطيا و بطريقة مرضية لوزارة الخارجية الأمريكية بتنفيذ وعودها بابرام اتفاق بترول جديد مع الحكومة الإيرانية الجديدة.

يوليو 1953:

أواسط يوليو 1953: موافقة وزارتى الخارجية البريطانية والأمريكية على الخطة تى بى أجاكس وقيام رئيس السى آى ايه بأخذ موافقة الرئيس الأمريكي أيزنهاور على الخطة. اقتراح المخابرات البريطانية بتعيين كيرميت روزفلت قائدا ميدانيا للانقلاب. قامت وزارة الخارجية بتأجيل رجوع السفير الأمريكي هندرسون حتى تستتب الأوضاع بعد الانقلاب. تم إقامة محطات اتصال في قبرص بين السى آى ايه وال اس آى اس وفريق التنفيذ في طهران. تم تحديد موعد التنفيذ في أواسط أغسطس.

في إيران، بدأت الأبواق الدعائية الموالية للسى آى ايه والشاه والجيش حملة دعائية مكثفة لاضعاف حكومة مصدق بكل وسيلة متاحة. كانت هذه الوسائل متمثلة في صحف ومنشورات ورجال دين في طهران.

في الولايات المتحدة، بدأ مسؤولون رفيعوا المستوى في الإدارة الأمريكية بإطلاق تصريحات تعكس عدم رضا أمريكاعن مصدق و تقوم بتحطيم آمال مصدق في أي معونة أمريكية قادمة. أيضا هذه التصريحات تنفى فكرة أن الإدارة الأمريكية تدعم حكومته.

تم اختيار الجنرال فضل الله زاهيدى لقيادة الانقلاب لأسباب عدة نناقشها لاحقا ولكن منها أنه عضو سابق في حكومة مصدق وهو أشهروأكثر شخص مؤثر قام بمعارضة مصدق علنا. تم اعلامه بخطة السى آى ايه وال اس آى اس بالخلاص من مصدق والاتيان به رئيس وزراء بدلا منه. تم توجيهه لاختيار مسؤول عسكري ميداني للانقلاب ليتم التباحث معه بشأن آليات التنفيذ الميدانية.

  • من المعروف عن الشاه أنه رجل متردد، ولما كان تعاونه منذ البداية مفصليا ومهما لتحريك الجيش من ثكناته في طهران ولإعطاء الشرعية لتعيين زاهيدى رئيسا للوزراء فقد تقرر أن الضغط عليه ليتعاون سيأخذ الأشكال الآتية:

  1. استخدام أخته التوأم القوية والنشيطة، الأميرة أشرف بهلوى حيث أنها ستقوم بالعودة من أوروبا واقناعه بالتخلص من مصدق وستخبره بأنها كانت على اتصال بمسؤولين أمريكيين وبريطانيين وطلبوا منها إقناعه بذلك.

  2. ترتيب زيارة للجنرال الأمريكي هـ. نورمان شوارزكوف، رئيس قوات الجندرمة السابق لطهران ليقوم بإقناع الشاه بالخطة حيث أن الشاه يحترم الجنرال ويقدره. سيقوم شوارزكوف بالحصول على فرامانات موقعة من الشاه تأمر بتنحية مصدق وتعيين زهيدي وتطالب الجيش بالولاء للتاج.

  3. سيقوم العميل البريطاني ذي الأصول الإيرانية الموجود لدى الشاه والذي أظهر حسن النوايا معه وتربطه به علاقة وثيقة بإقناعه برسالة شوارزكوف وأن هذا التحرك هو عمل بريطاني أمريكي مشترك.

  4. فى حال فشل الطرق السابقة، سيقوم الجنرال كيرميت روزفلت – كممثل عن رئيس الولايات المتحدة – بـ((حث)) الشاه على اصدارالفرامانات المطلوبة وحين تحصله على هذه الفرامانات سيقوم بإرسالها فورا للجنرال زهيدى في يوم التنفيذ. يوم التنفيذ يجب أن يكون الشاه في مكان آمن خارج طهران منعا لأي محاولة اغتيال له وأيضا حتى يتسنى لزهيدى الاستيلاء على الحكومة مسلحا بالفرامانات الرسمية والجيش بدون التعرض لخطورة رجوع الشاه في قراراته.

  • عن طريق عملاء السى آى ايه في الجيش الإيراني سيتم التأكد بأقصى صورة ممكنة من أن الجيش سيدعم رئيس الوزراء القادم الذي يعينه الشاه.

  • هذه التصريحات العلنية في الولايات المتحدة كان لها أثر عظيم على إيران ومصدق وساهمت بشكل كبير في اسقاط مصدق:

  1. 9 يوليو 1953: نشر رسالة الرئيس أيزنهاور لمصدق المؤرخة بتاريخ 29 يونيو 1953 والتي نفى بها مما لا يدع مجالا للشك أن تكون هناك زيادة في المساعدات لإيران قادمة في الطريق.

  2. 28 يوليو 1953: وزير الخارجية الأمريكي في مؤتمر صحفي يصرح بأن "النشاط المتزايد للحزب الشيوعي الغير شرعي في إيران والتسامح الذي يلقاه من الحكومة الإيرانية يثير قلق حكومتنا. هذه التطورات تجعل وصول مساعدات لإيران أمرا أشد صعوبة".  

  3. خطاب الرئيس الأمريكي في اجتماع المحافظين (محافظي الولايات) والذي شدد فيه على أن الولايات المتحدة لن تقف مكتوفة الأيدي لتشاهد دولا آسيوية تسقط خلف الستار الحديدي.

  • بالتعاون مع وزارة الخارجية قام السى آى ايه بزرع بعض المقالات في الصحف والمجلات الأمريكية تقوم بمناهضة مصدق والتي، عندما ترجمت في إيران، كان لها أبلغ الأثر في التأثير على نفسية الإيرانيين وأسهمت بشكل كبير في حرب الأعصاب ضد مصدق.


أغسطس 1953:

  • 15 أغسطس 1953: بعد ضغط شديد من الأميرة أشرف بهلوى والجنرال شوارزكوف وبعد الكثير من التشاور مع الجنرال روزيفيلت قام الشاه بإصدار وتوقيع الفرامانات المطلوبة لازاحة مصدق وتعيين زهيدى. تم تحديد يوم 16 يونيو لتنفيذ الانقلاب.

  • 16 أغسطس 1953: فشل المحاولة الأولى للانقلاب بسبب تسرب إخبارية أمنية عن المحاولة لبعض الضباط الموالين لمصدق واعتقال رئيس حرس الشاه ومعه شاحنتين من الجنود كانوا مخصصين لاعتقال مصدق. بعد فشل هذه المحاولة هرب الشاه إلى بغداد واعتبر هذا العمل حصيفا وكان متوقعا في الخطة. ظل زهيدى وكبار ضباطه مختبئين في عهدة السى آى ايه ليتمكنوا من الهرب من أوامر الاعتقال التي صدرت بحق المعارضة من قبل مصدق.

  • 17 أغسطس 1953: السفير الأمريكي لدى إيران, هندرسون, يعود لطهران والجنرال زهيدى يعلن أنه هو رئيس الوزراء الشرعى و أن مصدق قام بالانقلاب عليه. تم هذا الإعلان عن طريق مؤتمر صحفى أعدته السى آى ايه سريا إضافة إلى مطبوعات طبعت في مطابع تابعة للسى آى ايه في الخفاء. تم توزيع صور من الفرامانت التي تعزل مصدق و تعين زهيدى على الناس في طهران بيد عملاء السى آى ايه الميدانيين و كان لهذا أكبر الأثر على جموع الناس في طهران التي كانت منزعجة من معرفتها أن الشاه ترك إيران بسبب تعامل مصدق السىء معه.

  • أيضا 17 أغسطس 1953: السفير الأمريكي في بغداد بيرتون بيرى يتواصل مع الشاه مؤكدا أنه واثق بأن الشاه سيعود منتصرا لإيران قريبا جدا بالرغم من النتائج الظاهرية المعاكسة للانقلاب. كيرميت روزفلت قائد العمليات الميدانى يصر ويؤكد على أن نصر مصدق الظاهرى مضلل و أن القدرة على عكس الموقف لا زالت مواتية. المكتب الميدانى أيضا طالب كلا من وزارتى الخارجية الأمريكية والبريطانية بالتواصل مع الشاه و إقناعه بالتصريح علنا بحث الجيش و الشعب لرفض مصدق كرئيس وزراء و القبول بزهيدى.

  • 19 أغسطس 1953: مظاهرة مؤيدة للشاه تبدأ في منطقة البازارات وتأخذ أبعادا ضخمة. المظاهرات بدأت بصورة جزئية عفويا وهذا أظهر المكانة التي يحظى بها الشاه و أيضا أظهر التوجس الشعبى من الحركة الجماهيرية التي بدأها الحزب الشيوعى و بعض أعضاء الجبهة الوطنية. عملاء المكتب الميدانى شاركوا أيضا في اشعال شرارة هذه المظاهرات. قام الجيش فورا بالمشاركة في هذه المظاهرات الموالية للشاه و بحلول عصر هذا اليوم كان واضحا أن طهران و بعض الضواحى التابعة لها تم السيطرة عليها بمجموعات شوارعية مؤيدة للشاه و بعض وحدات من الجيش. الوضع كان مهيئا تماما لتنفيذ الانقلاب. بمجرد أن وصلته الإشارة من المكتب الميدانى قام زهيدى بالخروج من مخبئه لقيادة الانقلاب و قام بإذاعة نبأ سيطرته على الحكومة من إذاعة طهران الرسمية. مكاتب الوزارة تم السيطرة عليها و تم اقتحام مكتب مصدق و تم اعتقال كل السياسيين و الضباط الموالين لمصدق. بنهاية يوم 19 أغسطس كانت البلاد كاملة في أيدى زهيدى و كان أعضاء حكومة مصدق إما في الحبس أو مختبئين.

  • عاد الشاه لإيران بعدها بأيام و تم استقباله استقبالا حافلا... قامت السى آى ايه بتوفير 5 ملايين دولار لزهيدى في غضون يومين ليستطيع دفع رواتب موظفى الدولة المستحقة آنيا مع انتظار المساعدات المالية الرسمية الأكبر من حكومة الولايات المتحدة في وقت لاحق.

الفصل الأول: الخطوات المبدأية للخطة تى بى آجاكس:

نوفمبر وديسمبر 1952:

انعقاد عدة اجتماعات بين قيادات كبرى في فرع ال SIS  في واشنطن و بين إدارة  Near East and Africa (NEA) في ال CIA من أجل مناقشة الأمور العالقة بشان إيران. مع أن موضوع الانقلاب لم يكن على جدول النقاش لكن ال اس اى اس قاموا بطرح فكرة عمل سياسى مشترك بين بريطانيا و أمريكا ضد مصدق. إدارة ال ان اى ايه لم تكن مستعدة لمناقشة هذا الطرح و انتهى الاجتماع بالوعد بدراسة هذا الاقتراح.

مارس 1953:

وصول تيليجرام من محطة طهران (مكتب السى آى ايه في طهران) تنص على أن الجنرال [الإسم مطموس في الوثيقة الأصلية] قام بالتواصل مع مساعد الملحق العسكرى في السفارة الأمريكية و قام بطلب رأى السفير هندرسون في إذا ما كانت حكومة الولايات المتحدة مهتمة بأن تدعم خفية مجهودا عسكريا إيرانيا للإطاحة بمصدق. تم عقد اجتماع في السفارة بحضور عملاء للسى آى ايه للتباحث في الأمر.

تم إيصال رد حذر للجنرال المذكور. الرد لم يقم بالزام الولايات المتحدة بأى شيء و لكن كان مشجعا بصورة طفيفة و أظهر اهتمام أمريكا بالفكرة. استنادا لعرض الجنرال و إضافة للشواهد الدالة على المسار المدمر و المتهور لحكومة مصدق, قام الجنرال والتر بيلدل سميث (مساعد وزيرر الخارجية) بالتصريح بأن حكومة أمريكا لا يمكن أن تعترف بحكومة مصدق بعد الآن و ستفضل حكومة تالية لها خالية من أي أعضاء للجبهة الوطنية.

تم إيصال التغير في السياسة للسى آى ايه و تم اعلام ال ان اى ايه أنه يمكن أن يقوم بعمليات تساهم في اسقاط حكومة مصدق. قامت وزارة الخارجية و السى آى ايه باعلام كل من السفير هندرسون و رئيس محطة طهران روجر جويران بالسياسة الجديدة و بالسماح بعملية الإنقلاب.

أبريل 1953:

قام رئيس السى آى ايه بالتصديق على اعتماد مليون دولار كميزانية للعملية ليتم استخدامها من قبل مكتب طهران بالطريقة التي يرتئيها مناسبة للإطاحة بمصدق. تم إعطاء الصلاحيات الكاملة للسفير هندرسون و لرئيس مكتب طهران للتصرف في المليون دولار بدون أي احتياج لموافقات أخرى.

16 أبريل 1953:

الانتهاء من دراسة شاملة بعنوان (العوامل المؤثرة في ازاحة مصدق–Factors Involved in the Overthrow of Mossadeq).

  1. حددت الدراسة أن تعاونا بين الشاه و زهيدى مدعوما بعملاء السى آى ايه المحليين إضافة إلى دعم مالى مناسب سيكون أمامه فرصة جيدة للإطاحة بمصدق خصوصا إذا استطاع هذا التحالف انزال أكبر تجمعات همجية (mobs) للشوارع و إذا قام جزء كبير من حامية طهران العسكرية بعصيان أوامر مصدق.

  2. تم الاتصال مرة أخرى بالجنرال (اسم مطموس) و لكن برغم أن دوافعه لإطاحة مصدق كانت جدية إلا أنه لم يكن يملك خطة محددة و كان في الواقع لا يملك القدرة للتحرك ضد مصدق.

  3. ظهر واضحا أن الجنرال زهيدى ,الذى كان يوما عضوا في حكومة مصدق, هو الشخصية الوحيدة الشهيرة التي عارضت مصدق علنا. لهذا السبب بالتحديد حصل على عدد معتبر من الأتباع.

  4. وحدة السى آى ايه في طهران قامت بالتواصل سريا مع الجنرال زهيدى عن طريق القائد إريك بولارد, ملحق القوات البحرية في السفارة الأمريكية في طهران, لجعل الإتصال السرى مع زهيدى أكثر فعالية و ثقة. لأسباب أمنية تم اختيار ابن زهيدى ,أرديشير زهيدى, ليصبح طريقة التواصل مع الجنرال في يونيو 1953. بعد 21 يوليو 1953 تم التواصل مع الجنرال زهيدى مباشرة.  

الفصل الثانى: وضع الخطة:

1953:

نهاية إبريل 1953: تم اختيار عالم الأثار و المستشار الخفى للـ  Near East And Africa division in CIA  د.دونالد ويلبر للذهاب لنيقوسيا و بالقيام بالتعاون مع الـ SIS  وضع خطة للإطاحة بمصدق. افترضت القيادة المركزية أن المخططين سيخرجون بمشروع يستطيعون النصح به بكل أمانة.

13 مايو 1953: بداية النقاشات في نيقوسيا بين ويلبر و ظابط الـ SIS نورمان ماثيو ديربيشاير. في بعض الأحيان كان السيد هـ. جون كولينز, رئيس محطة SIS  بنيقوسيا موجودا في النقاشات. السيد ديربيشاير كان مسؤولا عن فرع الـ  SIS في إيران و كان يتحدث الفارسية بطلاقة.

30 مايو 1953: الانتهاء من النقاشات  و المسودة الكاملة للخطة المقترحة تم ارسالها عن طريق د.ويلبر للمقر الرئيسى للـ CIA في الأول من يونيو.

  • الاجتماعات الأولية بين ويلبر و ديربيشاير احتوت على مراجعة لكل الأشخاص المهمين في المشهد السياسى الإيراني مع وجود رؤية تتجه نحو تحديد ما إذا كان الجنرال زهيدى هو حقا الشخص الوحيد الجدير بالدعم, و إذا كان كذلك, فمن الأشخاص و العناصر التي يمكن ضمها لمساعدته.صار واضحا أن كلا من ويلبر و ديربيشاير يملكون رؤى متشابهة حول السياسيين الإيرانيين و أيضا لديهم تقديرات متماثلة للعوامل الداخلة في المشهد السياسى الإيراني.

  • لم يكن هناك أي احتكاك أو خلاف في الآراء في هذه الاجتماعات. صار واضحا أيضا أن الـ SIS  كان موافقا تماما على اتباع أي أوامر و قرارات ستتخذ عن طريق وكالة الاستخبارات الأمريكية. كان واضحا لويلبر أن البريطانيين كانوا سعداء بحصولهم على تعاون الوكالة النشط و كانوا مصممين على عدم فعل أي شيء يمكن أن يهدد التعاون الأمريكي معهم. في نفس الوقت, كانت هناك علامة واهية من الحسد يتم التعبير عنها بخصوص أن الوكالة كانت أفضل اعدادا من ال SIS  في التمويل و الإعداد و المنشآت و الأشخاص.

  • قام ويلبر بنقل المحادثات الأولية بخصوص شبكة اتصال ثلاثية تم انشاؤها خصيصا لضمان نقل فورى للمعلومات بين واشنطن و نيقوسيا و طهران و بذلك عند خروج رسالة من أي من هذه الأماكن سوف تنقل بأسرع طريق للمكانين الآخرين. هذا الطريق كان نقطة اتصال هيئة اتصالات الشرق الأوسط Middle East Communications Authority (MECA) الواقعة بضعة أميال خارج نيقوسيا. للأسف, الاتصالات بين طهران و نيقوسيا لم تكن بالسرعة المأمولة في هذه الفترة حيث كان يتم تغيير 45 كابل من كابلات الهواتف.

  • النقاشات في نيقوسيا انتقلت بعد ذلك لمرحلة مكاشفة و تبادل المعلومات من جانب الطرفين.معلومات الـ SIS ركزت على الاتصال بالأخوين (رشيديان) في مجالات مثل القوات المسلحة و المجلس (البرلمان الإيراني) و القيادات الدينية و الصحافة و عصابات الشوارع و السياسيين و شخصيات مؤثرة أخرى.

  • عندما تم نقل هذه المعلومات من نيقوسيا قامت محطة طهران التابعة للسى آى ايه بالتعليق بأنهم يعتقدون أن هذه المعلومات تم تضخيم أهميتها و قيمتها بصورة كبيرة. ردا على ذلك نوه الـ SIS أنه ,مثلنا, واع تماما لنقط ضعف الأخوين رشيديان لكن من أهم نقط القوة في صالحهما أنهما مستعدين للمخاطرة بحياتهما و ممتلكاتهما في أثناء المحاولة للإطاحة بمصدق. في الأيام الحرجة من أغسطس 1953 قام الأخوين رشيديان بإظهار ذلك واقعيا.

  • مكاشفات الـ SIS  تبعتها مكاشفات د.ويلبر. قبل مغادرة ويلبر تم عقد مناقشة في القيادة الرئيسية في لانجلى لتحديد أي من المعلومات المتوفرة لدينا يمكن مكاشفتها مع الـ SIS في مقابل المعلومات الموعود مكاشفتها من قبلهم و هم مستعدين ان يضعوها في خطة عملية. تم الاتفاق في القيادة على أن هويات العملاء الحيويين والرئيسيين و المهمين (جليلى Djalili), (كيفانى Keyvani) و (اسم مطموس) لن يتم كشفها أبدا. لأن الـ SIS تم اخبارها من قبل في اجتماعات نوفمبر 1952 المذكورة سابقا أعلاه, أن الـ CIA لديها عميلين مهمين رئيسيين في إيران, كان لزاما تقديم اسمين بدلا من (جليلى) و (كيفانى). تم هذا بتسمية عميل لمكتب إيران و (اسم مطموس) يعمل تحت امرته لهذه المناصب الحساسة. حسب معلوماتنا لم يتم الكشف أبدا عن هوية (جليلى و كيفانى) عن طريق الأخوين رشيديان أو أي عملاء آخرين للـ SIS في خلال هذه العملية.

  • هذه المحادثات المستمرة بين ويلبر و ديربيشاير عكستها مطالبات دائمة من المتناقشين, لمحطة طهران في الأغلب, لمعلومات يمكن أن تساعد في وضع خطة العملية. المناقشات الآن بدات في التركيز على فرضيات أساسية تم التشديد عليها في الخطة المبدأية و في الشكل النهائي للخطة.تم الاتفاق أن تفاصيل الخطة النهائية يجب أن توضع في اطار من هذه الفرضيات الآتية:

  1. زهيدى هو الوحيد من كل المرشحين المحتملين الذى يمتلك النشاط و الشجاعة التي تجعله مستحقا للدعم.

  2. الشاه يجب أن يشارك في العملية. الشاه سيشترك بكثير من التردد و لكن يمكن اجباره على المشاركة.

  3. الجيش سيتبع الشاه إذا كان الوضع مفصليا بشكل قاطع بين اتباع مصدق أو اتباع الشاه.

  4. العملية يجب ان تظهر شرعية أو شبه شرعية بدلا من أن تظهر انقلابا صرفا.

  5. يجب أن يشحن الرأي الشعبى ضد مصدق لدرجة الغليان قبل القيام بعملية ازاحته مباشرة.

  6. الجانب العسكرى من العملية سينجح فقط إذا تمت مناقشته من قبل محطة إيران (CIA Tehran Station) مع العسكريين الذين سيختارهم زهيدى لتنفيذ العملية.

  7. يجب اتخاذ احتياطات فورية من قبل الحكومة الجديدة للتصدى لرد فعل قوى من حزب تودة.

  • بعض الافتراضات التي تم ارسالها من قبل المخططين إلى محطة طهران و إدارة السى آى ايه لم تكن أي منهما راضية عنها تماما. محطة طهران عبرت عن شعورها بأن الشاه لن يتصرف بحسم ضد مصدق. الإدارة كان رأيها أنهم لا يجب أن يقوموا بدعم شخص آخر مع زهيدى بدلا و أيضا كانت ترجح أن الفارسيين أنفسهم لن يتصدروا أى فعل صمم لإزاحة مصدق.

  • برغم ذلك تم الاتفاق على أن محطة إيران يجب أن تبدأ فورا بالسياسة الجديدية في الهجوم على حكومة مصدق عن طريق الدعاية الرمادية. محطة طهران قامت بنقل الجملة السابقة لعملائها و نقلها أيضا للأخوان رشيديان عملاء ال SIS. تم الطلب من الوحدة الفنية للسى آى ايه, قسم من الـ
       (PP Staff Advisory Panel)تحضير كمية معتبرة من رسومات الكاريكاتير المناهضة لمصدق.

  • انقطعت الاجتماعات عدة أيام عندما قام أحد الأخوين رشيديان بالحصول على موافقة لمغادرة إيران* – ليس بالشىء السهل أبدا خلال فترة حكم مصدق – و قام بالذهاب لجنيف وقابل نورمان داربيشاير ضابط ال اس اى اس. قام رشيديان باعطاء داربيشاير تقريرا عن الوضع الحالي في إيران و قام بالإجابة بصورة مفصلة عن عدد من الأسئلة المحددة. هنا يجب ذكر أن محطة الـ اس اى اس في نيقوسيا كانت تتصل بالأخوين رشيديان في طهران 3 مرات في الأسبوع مستخدمة في ذلك أفضل ما لديها من المشغلين البريطانيين المتأخرين  في التدريب و التكنولوجيا. هذا الاتصال, و الذى كان بالفارسية, كان بطبعه محدودا في مدته و أصبح محدودا بصورة أكبر عندما تم تمرير معلومة لداربيشاير حين عودته من جنيف تنص على أن القوات المسلحة الإيرانية أصبح بحوزتها الآن أجهزة تحديد مصدر البث

(Radio Direction Finders “RDF”) تم تزويدهم بها عن طريق (MAAG)
(MAAG: Military Assistance Advisory Group:    
مجموعة من المستشارين الفنيين العسكريين العاملين مع الجيش الأمريكي يتم ارسالهم للدول الحليفة للولايات المتحدة الأمريكية للمساعدة في تدريب القوات العسكرية في هذه الدول و لتسهيل المساعدات العسكرية لهذه الدول.)

* من المهم التنويه على أن رشيديان وصلت له رؤية السى آى ايه الخاصة بفاطمى و أنه كان من وقت لآخر عرضة للاقتراحات البريطانية و كان يحاول أن يحافظ على تواجد له في المعارضة و البريطانيين في حال سقوط مصدق. كان فاطمى بالتأكيد على علم بعمالة رشيديان للبريطانيين.

  • وصل السيد جورج كارول (نائب رئيس محطة طهران) لنيقوسيا في 29 مايو ليوصل انطباعات و ردود أفعال الإدارة قبل استكمال مسودة الخطة . كما ذكر من قبل هذه المسودة تم ارسالها للإدارة في الأول من يونيو 1953. (أنظر الملحق-أ لتفريغ مطبوع لهذه الرسالة)

  • بالرغم من أن نيقوسيا أثبتت أنها نقطة اتصال جيدة مع البريطانيين و نقطة تقاطع للاتصالات جيدة نوعا ما لكنها احتوت على مساوىء معينة. أولا, كانت بعيدة عن كل من قيادتي المخابرات الأمريكية و البريطانية,  و الأسوأ, محطة ال اس آى اس في إيران كانت غير كفؤة بصورة كبيرة بحيث أن أي معلومات عن الشخصيات أو الأفراد خاصة أفراد القوات المسلحة الإيرانية كان يتم طلبها من محطة السى آى ايه أو من الإدارة في لانجلى.

  • عند انتهاء مسودة الخطة المبدأية و ارسالها للسى آى ايه, تم الاتفاق مع ال اس آى اس أن سختهم سيتم ايصالها يدا بيد للإدارة في لندن حيث سيتم أخذ رأيها و ادراجه في الخطة قبل ال 15 من يونيو. في هذه الأثناء, ستقوم الوكالة بعمل تدقيق بحثى للخطة في بيروت ثم ارسال النتائج للندن لادماجه مع المسودة في أثناء إعادة الصياغة التي يقوم بها ال اس آى اس في لندن. بقى كارول بعد الانتهاء من وضع مسودة الخطة فى نيقوسيا بضعة أيام للبدأ في العمل على الجانب العسكرى من الخطة و قام كارول أيضا بالعودة لبضعة أيام لنيقوسيا بعد انتهاء اجتماعات بيروت لهذا السبب. يجب التنويه على أن ممثلة السى آى ايه في نيقوسيا الآنسة هيلين مورجان قدمت دعما قويا لأفراد السى آى ايه المجتمعين هناك.

الفصل الثالث: دمج الخطة النهائية:

9 يونيو 1953:

حضر عصر هذا اليوم إلى بيروت كلا من كيرميت روزفلت (رئيس الـ NEA و الرئيس الميدانى للعملية) قادما من لندن بالطائرة و جورج كارول (مساعد رئيس محطة طهران) قادما من قبرص بالطائرة و روجر جويران (رئيس محطة طهران) قادما بالسيارة من دمشق و دونالد ويلبر قادما من القاهرة بالطائرة.

10 يونيو 1953:

استأنفت المحادثات اليوم و لمدة 4 أيام أخرى حسب جدول الأعمال المعتاد. أول الأمور التي نوقشت هي إعادة التقييم لكل العناصر الداخلة  و العوامل المؤثرة في المشهد السياسى الإيراني في ضوء المعلومات الحالية و المستفيضة التي وفرتها محطة طهران. بعد الاتفاق على المبادئ الأساسية لمسودة الخطة  تحول اهتمام المجتمعين لدراسة الخطة جزءا جزءا بالتفصيل. كان الغرض من الاجتماعات هو تحديد كيفية إعطاء كل جزء الاهتمام الأقصى في المتن و التأثير. تغيير واحد في النظرة العامة للخطة كان مفيدا لكل التفكير اللاحق و هو أن مسودة الخطة في البداية قدرت أنه يجب أن يتخذ رد فعل مضاد ضد بعض العناصر الأقوى الداعمة لمصدق مثل رؤساء قبيلة القاشقاى. لكن الآن تم الاتفاق على تسخير كل الجهود لزيادة حجم و فاعلية القوى المضادة لمصدق. سبب هذا التغيير الافتراض القائل بأن القوى الداعمة لمصدق لن تتخذ رد فعل إذا أصبح رئيسها خارج الصورة. اقترح رئيس محطة طهران أن يتم تطوير خطة بديلة للإطاحة بمصدق. هذه هي الخطة (أمينى/قاشقاى) و التي حافظت عليها محطة طهران حية كبديل ممكن حتى الانتهاء من الخطة تى بى اجاكس بنجاح.

  • عقدت مجموعة المخططين اجتماعهم الأخير يوم السبت 13 يونيو و في الصباح, 14 يونيو, التالى سافر كل منهم بالطائرة عائدا لوجهته.

15يونيو 1953:

  • وصل روزفلت و ويلبر إلى لندن لتقديم المسودة التي تم الاتفاق عليها في بيروت للمقر الرئيسى لل اس اى اس الواقع في 54 برودواي. لا توجد نسخة من مسودة بيروت حيث أنها تم إعادة كتابتها لتشكل مسودة لندن النهائية.

  • تم عقد اجتماعات لندن في أحد غرف الاجتماعات في مبنى ال اس اى اس الرئيسى و المشهور بلافتة كبيرة مكتوب عليها بالأحمر (حجم ضيوفك). كان كل من القائد موريس م.فيرث و نورمان داربيشاير, و الذى حضر من نيقوسيا عن طريق جنيف حيث قابل أسد الله رشيديان للمرة الثانية قبل أن يعود إلى إيران, حاضرين دوما عن ال اس اى اس. في بعض الأحيان, كان الميجور بادى ج.كين, و الذى كان غالبا شغل منصب ضابط الاتصال للعديد من دول الشرق الأوسط, يشارك في الاجتماعات. مونتاج وودهاوس, و الذى كان واضحا أنه من أهم ضباطهم, حضر اجتماعا واحدا و لكن لم يكن لديه ما يقدمه.

  • بداية النقاش كان واضحا أن ال اس اى اس لم يكن لديه أي تعليقات رئيسية على مسودة الخطة أو على التعديلات التي تمت في بيروت إلا فقط اهتمام محدد بلغويات المسودة. كما في نيقوسيا, كان واضحا أن الأمريكيين يجب ارضاؤهم و السماح لهم بإدارة الأمور كما يشاؤون. رغم ذلك, كان واضحا  أن ال اس اى اس لديهم ثقة كبيرة في الخطة و نتيجة العملية الناجحة و قالوا أن الأخوين رشيديان تم اخبارهم بأن يتبعوا أوامر محطة السى آى ايه في طهران كاملة.

  • في الاجتماع الأخير ناقش الحاضرون كيفية إدارة شؤون الأمور المستقبلية. ضباط ال اس اى اس أوضحوا أنهم يظنون أن حكومتهم ستأخذ وقتا لتخرج بقرار حاسم في المضي أو عدم المضي في الخطة.ترك روزيفيلت و ويلبر لندن في 17 يونيو و كان روزيفيلت في مكتبه في عصر 18 يونيو. تمت إعادة تجميع الخطة و كتابتها مباشرة في مكتبه. (موجودة في الملحق – ب و يجب قراءتها عند هذه النقطة في التسلسل الزمنى للعملية)


الفصل الرابع: تم اتخاذ القرارات.. بدء الحراك:

  • حيث أن الاجتماعات في بيروت و لبنان أخذت وقتا قصيرا نسبيا, لم يتسن للإدارة في لانجلى عمل شيء ملموس في فترة سفر روزيفيلت. مع ذلك تم تحقيق تقدم في انشاء اتصال محدد و قوى مع وزارة الخارجية. حقيقة وجود تخطيط لعملية بمثل هذا الحجم كان معلوما فقط لعدد محدود جدا من أفراد وزارة الخارجية. يجب ان يتم التنويه على أن السرية و الكتمان في وزارة الخارجية كانا ممتازين حتى بداية العملية. مكتب (اليونان – تركيا – إيران) (GTI) في وزارة الخارجية قام بتقديم رأيه المستنير في دراستين: الأولى كانت دراسة سرية للغاية بتاريخ 6 يونيو 1953 بعنوان (اقتراح لجلب تغيير في الحكومة في إيران) و الثانية كانت مذكرة غير مؤرخة سرية للغاية بعنوان (إجراءات قد تتخذها حكومة الولايات المتحدة لدعم حكومة تالية لمصدق)

  • لم تكن من مهام ضباط وزارة الخارجية الحصول على قرارات على مستوى عال بخصوص الخطة. لكن قامت وزارة الخارجية بالتأكيد على أنه قبل قبولها بالخطة يجب أن يكون هناك تعهد صريح من قبل البريطانيين بأنهم سيكونون مرنين في نهجهم مع الحكومة التالية لمصدق في مسألة البترول. السيد ليزلى هيربرت ميتشل, ضابط ال اس اى اس في السفارة البريطانية المسؤول عن الاتصال مع السى آى ايه اهتم بهذه النقطة و سرع بالحصول على التطمينات اللازمة من الحكومة البريطانية. هذه التطمينات أخذت شكل مذكرة مقدمة من السفير البريطاني للولايات المتحدة, روجر ميلور ماكينز, للضابط المسؤول في وزارة الخارجية السيد سميث في 23 يوليو 1953 (نسخة من هذه المذكرة هي الملحق – ج). أيضا, أرادت وزارة الخارجية قبل أن توافق على الخطة أن تطمئن لأن مساعدات اقتصادية مرحلية كافية ستقدم للحكومة التالية لمصدق.

  • في نفس الوقت, بدأت يوم 8 يونيو نقاشات بين ضباط الوكالة و بين السفير هندرسون (الذى كان في واشنطن لأخذ رأيه واصلا إليها في 3 يونيو). (تم تسجيل هذه النقاشات في مذكرة في ملفات الخطة تى بى اجاكس). ظهر أن السفير غير بعض الشىء من رأيه السابق فى فرضية الخطة القائلة "بأن الشاه سوف يتعاون" الذى كان يرى فيه أنها فرضية وهمية و أن الشاه لن يقوم بإصدار فرمان معينا فيه زهيدى إلا لو كان استجابة لتصويت فى صالح هذه الأمر من المجلس. السفير, الذى كان دوما متعاونا, انغمس في بحث عن اقتراحات بناءة بخصوص هذا الأمر و وافق بترحاب على أن يؤجل عودته لطهران و دبر زيارة طويلة لأوروبا. من وجهة نظر الخطة لم يكن حكيما أن يتواجد السفير في طهران فى أثناء الشروع في العملية النهائية. أيضا, غيابه المستمر عن إيران كان عاملا مهما في حرب الأعصاب التي سوف تمارس ضد مصدق.

  • الموافقات التالية على خطة العمل تم الحصول عليها في التواريخ المبينة:

  • مدير السى آى ايه – 11 يوليو 1953

  • وزير الخارجية – 11 يوليو 1953

  • رئيس الوزراء البريطاني – 1 يوليو 1953

  • الرئيس الأمريكي – 11 يوليو 1953

  • في أثناء انتظارها للموافقة أو الرفض على خطة العمل, قامت محطة طهران بنشاطات تم اعتمادها من الوكالة في اتجاه تحقيق الهدف من الخطة. إضافة للتفويض العام فى ابريل و الخاص بالتصرف في مليون دولار كما ترتئيها المحطة في عمليات سرية لدعم زهيدى, تم توفيض المحطة في 20 مايو في التصرف في مليون ريال إيرانى في الأسبوع لشراء تعاون أعضاء في المجلس الإيراني. (الدولار الأمريكي ب 90 ريال إيرانى في هذه الفترة).قبالة نهاية يونيو, استطاعت محطة طهران التواصل مباشرة مع الأخوين رشيديان و
    أصبحت مستعدة لتوجيههم لأدوارهم و أدوار معارفهم في تطور العملية.

  • في المقر الرئيسى للوكالة في لانجلى تم تنظيم مجموعتين في قسم الشرق الأدنى/الفرع الرابع في 22 يونيو لدعم محطة طهران في استعداداتها للعملية.احدى المجموعتين, مرؤوسة بكارول الذى عاد من نيقوسيا في أواسط يونيو, كانت منوطة بعمل دراسة شاملة و مضنية للجوانب العسكرية لعملية الإطاحة بمصدق. (تقرير كارول النهائي عن المنظور العسكرى للخطة تى بى آجاكس موجود في الملحق – د). كان الغرض من ذلك تقديم خطة متماسكة لزهيدى و نوابه العسكريين المختارين ليستطيعوا التعديل عليها أو تطويرها. كان مفضلا أن يتم بذل كل المجهود المتاح لتطوير الفارسيين الغير منطقيين ليصبحوا في وضع يجعل كل واحد منهم يعلم دوره في الخطة بدقة. صحة هذا التفضيل  وضحت عندما تسبب فشل الفارسيين في الحفاظ على السرية و الكتمان في الانهيار الأولى للخطة عند تنفيذها. المجموعة الأخرى, مرؤوسة بويلبر, كانت منوطة بمراحل الحرب النفسية في الخطة. القيادة العامة لهذه المجموعات و علاقتها بالقيادة الميدانية كانت في يد السيد جون هنرى و الر, رئيس الفرع الرابع لإدارة الشرق الأقصى.

  • غادر كارول لطهران في أواسط يوليو و توقف في طريقه إليها في لندن لمناقشة الجانب العسكرى مع ضابط ال اس اى اس نورمان داربيشاير و وصل لطهران في 21 يوليو. مجموعة ويلبر قامت بإرسال مراسلات  و برقيات توجيهية لمحطة طهران كان الغرض منها شرح الهيكل الأساسى للحرب النفسية في الخطة. في نفس الوقت تم نشر عدد كبير من المقالات المناهضة لمصدق كتبتها مجموعة ويلبر أو سلطت عليها الضوء كما تم توجيه القسم الفنى في السى آى ايه لتحضير و نشر مجموعة كبيرة من الكاريكاتيرات المضادة له. إضافة لذلك قام الرسامون بعمل رسم فعال لملصق حائط يظهر الشاه مقدما زهيدى للشعب الإيراني. تجمعت بسرعة كميات كبيرة من المواد الفنية و في 19 يوليو نقلتها طائرة لطهران. في 22 يوليو بدأت محطة طهران في توزيع هذه المواد على العديد من العملاء. ما حدث لهذه المواد الفنية سيتم وصفه في الصفحات القادمة.

  • بحلول الوقت الذى جاءت فيه إشارات البدء من جميع الأطراف المشاركة في العملية, كان قسم الشرق الأدنى (NEA) قد عين أشخاصا أكفاء لمهمات خاصة مرتبطة بالمشروع:

  • السيد روزفلت أصبح القائد الميدانى في طهران.

  • جون ليفيت من ضباط ال NEA ذهب لنيقوسيا ليصبح حلقة الوصل مع محطة ال اس اى اس في طهران و ليشرف على نقطة الاتصال الثلاثية المنشأة سابقا.

  • الكولونيل ستيفن جونسون ميدز أصبح ممثل السى آى ايه فى اجتماعات باريس مع الأميرة اشرف بهلوى الأخت النشيطة للشاه.

  • السيد جوزيف جودوين, مدير محطة طهران أصبح أثناء الخطة تى بى أجاكس كمدير لقائد العمليات السيد روزفلت.

  • السيد جورج كارول, القائد الميدانى لمحطة طهران, أصبح مسؤولا عن التخطيط العسكرى في واشنطن و في طهران.

  • د.دونالد ويلبر أصبح مسؤولا عن الحرب الدعائية و البروباجاندا الخاصة بالعملية و عمل بقرب مع القسم الفني في السى آى ايه في تحضير المواد الدعائية.

  • السيد جون ويلر, و الذى كان راجعا من الخدمة كقائد ميدانى لمحطة طهران, أصبح مسؤولا عن مساعدة القيادة الرئيسية في لانجلى في التواصل مع وزارتى الدفاع والخارجية خلال الخطة تى بى آجاكس.

  • السيد جورج جويران, الرئيس السابق لمحطة طهران, و برغم عدم تواجده اثناء تنفيذ العملية في طهران, قام بالإشراف على المراحل و الاستعدادات الأولية في طهران. يجب التنويه أيضا على أن السيد جويران و أكثر من أي ضابط آخر كان مسؤولا في فترة خمس سنوات على تطوير أصول و عملاء لمحطة طهران و التي أثبتت أهميتها للعملية.

    الفصل الخامس: ضغط متصاعد على الشاه:

  • من البداية كان معلوما أن الشاه يجب ان يتم اجباره للقيام بدور محدد مهما بلغت درجة تردده. و لذلك قدمت الخطة بعضا من الإجراءات المصممة لتخليصه من خوفه المرضى من "اليد الخفية" للبريطانيين و تطمينه بأن الولايات المتحدة و المملكة المتحدة سوف تدعمه بصورة قوية و أن كلاهما توصلتا لفرضية أن مصدق يجب أن يرحل. تم تصميم الإجراءات أيضا لتنتج ضغطا معينا على الشاه ليصبح أسهل عليه أن يوقع الأوراق المطلوبة منه بدلا من يرفض.

  • في 23 يونيو تم في المقر الرئيسى تحديد الجدول الزمنى الذى سيغطى كل المواعيد التي سيذهب فيها المبعوثين للضغط على الشاه. في التنفيذ تمت هذه الخطوات كما تم التخطيط لها. المهمة المبدأية  كانت شرح الخطة باختصار للأميرة أشرف, و التى كان يظن أنها في باريس في ذلك الوقت. كان مخططا أن يتم التواصل معها في 10 يوليو في باريس ثم ارجاعها لترى الشاه  في 20 يوليو. أسد الله رشيديان, و الذى كان لا زال في جنيف, كان سيقوم بالتواصل معاها لتحضيرها للزيارة المشتركة لداربيشاير من ال اس آى اس و (مييد) من ال سى آى ايه. ( ال اس آى اس أكدت للقيادة الرئيسية في لانجلى أن هذه المكالمة يمكن عملها في باريس في أي وقت). وصل السيد مييد إلى لندن بالطائرة في 10 يوليو و ذهب لباريس مباشرة بصحبة داربيشاير. و هنا حدث تأخير غير متوقع حيث أن الأميرة أشرف لم تكن في باريس و لم يتم الوصول لمكانها في الريفييرا إلا في 15 يوليو حيث قام أسدالله رشيديان بزيارتها هناك. نقل رشيديان أنها لم تظهر أي حماس في دورها المقترح. لكن في اليوم التالى عقد معها الممثلين الرسميين لأمريكا و بريطانيا اجتماعين و وافقت بعدها أن تقوم بكل شيء طلب منها. قالت أيضا أن وصولها لإيران سيثير رد فعل قوى من الصحافة الداعمة لمصدق و كانت تأمل في أن يتم الرد عليهم بقوة. مييد أوصل فحوى الاجتماعات لروزيفيلت و ليفيت في لندن. قام بعد ذلك بالرجوع لباريس ليظل بالقرب من أشرف حتى رحيلها لإيران.*

  • وصلت أشرف لطهران  كمسافرة على رحلة طيران تجارية في 25 يوليو. كما كان متوقعا, رجوعها الغير مصرح به خلق عاصفة حقيقية. لم يتم الطلب من الشاه نفسه أو من حكومة مصدق أن يتم السماح لها بالرجوع. كلاهما كان مستشيطا من الغضب. الشاه رفض مقابلتها لكنه تقبل استلام رسالة منها تم تمريرها له عن طريق سليمان بهبودى**, رئيس خدم الشاه, و الذى كان مخلصا بطريقة فعالة في هذه الفترة. هذه الرسالة احتوت اخبارا عن وصول الجنرال شوارزكوف لرؤية الشاه في مهمة شبيهة لمهمة أشرف نفسها.   رحب الشاه بهذه الأخبار و استقبل أخته في مساء 29 يوليو. الجلسة بدات عاصفة و لكن انتهت بجو عام من المصالحة. في اليوم التالى أخذت أشرف الطائرة عائدة إلى أوروبا. كان هذا متسقا مع ما تم تخطيطه مسبقا, و لكن كان مريحا خروجها من البلاد للجميع نظرا لرد فعل الصحافة المؤيدة لمصدق.
    *تحليل شخصية أشرف الذى قام به (مييد) موجود في ملفات تى بى آجاكس.
    ** سليمان بهبودى هو عميل ال اس اى اس في القصر الملكى.

  • المبعوث الثانى الواصل للمشهد كان أسدالله رشيديان, العميل الرئيسى لل اس آى اس. حسب الخطة, كانت مهمة أسدالله رشيديان مع الشاه هي إقناعه بأن رشيديان هو الممثل الرسمي للحكومة البريطانية. بعد ذلك كانت الخطة المتقدمة أن يقوم باقناع الشاه ليختار جملة محورية ليتم إذاعتها عن طريق ال BBC  في برنامجها الناطق بالفارسية في مواعيد و تواريخ معينة . في لندن قام داربيشاير بالتدبيرات اللازمة ليبعث بالجملة لل BBC. قابل الشاه أسدالله رشيديان مرتين في 30 و 31 يوليو. كان قد سمع الشاه إذاعة الجملة و لكنه طلب مهلة لتقييم الموقف. برغم ذلك, استطاع أسدالله تحضير الشاه لزيارة المبعوث الأميريكى, الجنرال شوارزكوف, و استطاع أيضا التشديد على أن هذا المبعوث سيعيد الرسالة التي جاء بها هو و الأميرة أشرف, و بذلك سيعطى ضمانات إضافية للشاه أن هناك تعاونا وثيقا بين الولايات المتحدة و المملكة المتحدة في هذا الأمر.

  • تم اختيار شوارزكوف من قبل المخططين بسبب علاقة الصداقة و الاحترام التي جمعته بالشاه في الفترة ما بين 1942-1948 عندما رأس البعثة العسكرية الأمريكية لقوات الجندرمة الإيرانية. تم الاتصال بالجنرال عن طريق جون ويلر , رئيس الفرع الرابع لقسم الشرق الأدنى و افريقيا (NEA/4) في 26 يونيو 1953 و تم شرح دوره له في المقر الرئيسى في 19 يوليو. أخذ شوارزكوف مهمته بتلذذ, و قال أنه يمتلك سمعة في قول حقائق كريهة للشاه يحجبها الآخرون عنه, و قال أيضا أنه واثق بأنه سيحصل على التعاون المطلوب من الشاه.  تم إعطاء مهمة تمويهية لشوارزكوف تتضمن زيارة قصيرة للبنان و باكستان و مصر لكى تظهر زيارته لطهران كمحطة قصيرة في طريقه لوجهة أساسية أخرى. استقل شوارزكوف الطائرة لبيروت في 21 يوليو. مهمة شوارزكوف تلخصت في محاولة حصوله على 3 ورقات من الشاه و التى تم وصفها بصورة أكبر في خطة العملية. هذه الورقات هي:

  1. فرمان يتم تسمية زهيدى فيه رئيس أركان الجيش.

  2. رسالة مشيرا فيها لإيمانه بزهيدى و التي سيستخدمها الأخير ليجند       ضباطا من الجيش من أجل الخطة بإسم الشاه.

  3. فرمان يدعو كل رتب الجيش لدعم رئيس أركانه الجديد.

  • كان هناك شعور أن الشاه سيوقع على هذه الأوراق بصورة أسهل من توقيعه على فرمان عازلا فيه مصدق. أيضا كان مقررا أن عملية استبدال مصدق يجب أن تأتى من المجلس.

  •  الأحداث التي اندلعت في يوم 21 يوليو كانت صادمة و أثارت رضا شديدا في الأوساط المحافظة الداعمة لمصدق. بدأت مظاهرات احتفالا بمرور سنة على أعمال الشغب التي اندلعت ضد حكومة قوام و احتفالا بالجهود التي سبقت هذه الأعمال من أجل تسوية موضوع البترول. لكنه كان واضحا للجميع أن تواجد حزب (تودة) كان يفوق المتجمعين باسم الجبهة الوطنية, و كانت هذه الحقيقة أكثر من أي شيء آخر هي المنبه للجمهور الواعى للقوة التي حصل عليها حزب تودة تحت حكم حكومة مصدق. في هذا الوقت, كان أفراد محطة طهران نشطين في جبهات عدة. كانت الحملة الدعائية المضادة لمصدق تكتسب زخما. [اسم مطموس] مالك [اسم مطموس] تم اعطؤه قرض شخصى ب 45 ألف دولار ليتم استخدام (صحيفته) في أغراضنا. الكاريكاتيرات و الملصقات و الرسومات الدعائية أعطيت لأسدالله رشيديان و بنهاية الشهر كان هناك حملة دعائية منفصلة تماما و مصممة خصيصا لصالح الشاه و ضد مصدق تجرى في أذربيجان. ظلت الخطط البديلة و الموازية سارية و التي تلخصت في الإبقاء على قرب وثيق مع مجموعة [اسم مطموس] [اسم مطموس] كان الغرض منه تحويل انتباههم عن الخطة تى بى آجاكس و أيضا لكشف خططهم و مواطن قوتهم. المحادثات مع [اسم مطموس] استمرت. في مرحلة من المراحل اقترحت محطة طهران ارسال أحد الأخوين رشيديان لأذربيجان و فورا قام المقر الرئيسى بدراسة الآليات اللازمة لعمل مثل هذه الرحلة. تم اعلام ال اس اى اس بهذه المحادثات و اقترحوا أن يتم استخدام منشآتهم في اشعال التمردات القبلية في موطن [اسم مطموس].

  • أصبحت محطة طهران الآن على اتصال مباشر بزهيدى الذى ترك ملاذه في المجلس في 21 يوليو. بعد عدة اجتماعات وجد رئيس المحطة جويران و رئيس المحطة السابق جودوين أن زهيدى يفتقر للحافز و الطاقة و الخطط المتماسكة. خلص الاثنين في النهاية إلى أن زهيدى يجب أن يتم توجيهه عن قرب و أن التخطيط المهم للن يستطيع عمله بنفسه و يجب تخطيطه له.

  • في 26 يوليو أصبح الأفراد الرئيسيين في العملية في مواقعهم: روزفيلت و شوارزكوف في طهران, ليفيت في نيقوسيا منذ بضعة أيام, و ذهب السفير هندرسون لساليزبرج للراحة حيث سيظل هناك للأسبوعين القادمين قلقا و لكن متعاونا. في نيقوسيا استطاع ليفيت تهدئة ضباط ال اس اى اس الذين كانوا يشعرون أنهم لا تصلهم معلومات كافية عن الوضع الحالي. بالتزامن مع ذلك, هؤلاء الضباط مرروا اقتراحات قيمة قادمة من لندن مثل خطة تفصيلية لجعل خطوط الهاتف الرئيسية في طهران خارج الخدمة.

  • مع وصول روزفيلت لطهران تمت دراسة الوضع مرة أخرى. كجزء من حرب الأعصاب ضد مصدق, كان من الحكمة تخفيض التواصل بين المسؤولين الرسميين الأمريكيين ذوى الرتب العالية و بين مسؤولي حكومة مصدق. طلب من مدير التعاون التقنى مع إيران ( Technical Cooperation in Iran) ويليام وارن التقليل من تعاملاته الحكومية العادية, كما طلب من الجنرال فرانك ماكلور, رئيس البعثة العسكرية لإيران, أن يظهر اقل ودا مع الضباط و الجنرالات المعروف عنهم الدعم الصلب لمصدق.

  • في هذه المرحلة, تقرر تغيير نوعية و عدد الوثائق التي سيطلب من الشاه توقيعها. سيتم تحديد الوثائق فى فرمان يعين زهيدى رئيسا للأركان و رسالة تستنكر الإستفتاء الحكومى على حل المجلس و تعتبره ممارسة غير شرعية. مع انتهاء شهر يوليو, افراد محطة طهران المسؤولين عن الحملة الدعائية ضد مصدق نقلوا المشاركة الفعالة ضد مصدق من السياسي [اسم مطموس] و الذى كان داعما لمصدق في السابق. تم أيضا ذكر أن تصريح وزير الخارجية دوليز* المضاد لمصدق, و الذى تم في 28 يوليو بناء على اقتراح السى آى ايه, تم استغلاله بصورة مؤثرة للغاية. أيضا تم الطلب بأن تقوم الصحف الأمريكية بنشر أخبار الحملة الدعائية الإيرانية ضد مصدق و يتم نشر مقالات عنها.
    *التصريح كان في مؤتمر صحفى و كان كالتالى: " النشاطات المتزايدة للحزب الشيوعى الغير قانونى في إيران و تسامح الحكومة الإيرانية معه مصدر قلق لحكومتنا. هذه التطورات تجعل منح إيران مساعدات أمرا أكثر صعوبة"

  • في 1 أغسطس, بعد سفر الأميرة أشرف بيومين و بعد سماع الشاه للجملة التي قالها لأسدالله رشيديان تذاع في ال BBC, و كانت هذه الخطوة مصممة لإقناعه بأن أسدالله رشيديان هو المتحدث الرسمي للحكومة البريطانية, حصل شوارزكوف على اجتماع مطول مع الشاه. خائفا من ميكروفونات خفية, قام الشاه بأخذ الجنرال إلى قاعة رقص واسعة جدا (grand ballroom) و سحب طاولة صغيرة لمنتصف القاعة بالضبط و قام بالجلوس عليها مع الجنرال. رفض الشاه التوقيع على المستندات المطلوبة مباشرة, مشددا على أنه غير واثق في ولاء الجيش, و أنه يجب أن يعطى له الأحقية في الموافقة الأولية على أعضاء الحكومة الجديدة. و أيضا قال الشاه أنه يحتاج لبعض الوقت ليقوم بعمل تقديراته الشخصية لمدى نجاح هذه العملية من عدمه. على الجانب الآخر, لو قام مصدق بالمضى قدما في استفتائه و قام بحل المجلس, فإنه شخصيا لديه الصلاحيات الكاملة بموجب الدستور لعزل مصدق و استبداله برئيس وزراء من اختياره. تبع هذا الاجتماع, عدة اجتماعات مطولة, بعضها بين روزيفيلت و الشاه و بعضها بين رشيديان و الشاه. في هذا الاجتماعات مورس ضغط قاس على الشاه في محاولات يائسة للتغلب على سلوك متحصن من التذبذب و انعدام القرار.

  • في 2 أغسطس, قام الرئيس الخبير و القيم لمحطة طهران, روجر جويران, بالسفر للمقر الرئيسى في لانجلى. برغم أن خبرة جويران كانت لا تقدر بقيمة في المراحل التحضيرية لتى بى آجاكس, لكن تم التوصل لفرضية مفادها أن ترك جويران لطهران في هذا التوقيت سيكون عاملا مهما في حرب الأعصاب ضد مصدق, و ايضت في الجهود المبذولة لإرباك و ازعاج المعارضة المحتملة. في نفس الوقت تم اخبار كل من المستشار جوردون هنرى ماتيسون و الضابط السياسى السيد روى مالكولم ميلبورن, بالخطة تى بى اجاكس و كانوا مفيدين بتكتم. في مقابلات مع [اسم مطموس], [اسم مطموس], اتبع ماتيسون تعليمات المحطة في مجهود ناجح لتحويل انتباه مجموعة [اسم مطموس] عن الهدف الحقيقى للخطة تى بى اجاكس.

  • في هذه الفترة كان مصدق, كما كان دوما, منتبها جدا لامتلاك زمام المبادرة و افقاد معارضيه توازنهم. تحول انتباه مصدق للمجلس حيث كانت المعارضة له تزداد قوة و قام في 14 يوليو بتوجيه النواب الداعمين لحكومته بالاستقالة. قام العديد من النواب المحايدين أو المعارضين بهدوء لمصدق باتباع التوجيه و الاستقالة أيضا حتى بلغ عدد المستقيلين 28 نائبا. حثت الإدارة على أن يتم اقناع النواب المعارضين لمصدق بكل وسيلة ممكنة بالامتناع عن الاستقالة و أن يقوموا بعمل (باست – bast – ملاذ سياسى) في المجلس. المشهد الذى كانت النية لاخراجه هو أن النواب الذين لم يستقيلوا من المجلس يمثلون الكتلة البرلمانية الشرعية. هذا الموقف كان مسؤولا جزئيا عن اقتناع مصدق المتزايد بأن المجلس يجب حله. مثل هذا التحرك سيجعل من مصدق ديكتاتورا بلا منازع في البلاد حيث أن القوانين التي تمنحه صلاحية مطلقة لا زالت سارية لشهور عدة قادمة. بالرغم من ذلك, كان عليه أن يجد وسيلة للالتفاف حول شرط الدستور القائل بأن الشاه فقط هو من له الحق في حل المجلس. قام بذلك الالتفاف عن طريق تنظيمه استفتاءا شعبيا على حل المجلس حيث ستصوت الناس بنعم أو لا على ذلك. كان واضحا و محسوسا انه مزيف. تم عمل الاستفتاء في 4 أغسطس حيث تم القول بأن حوالى 2 مليون شخص صوتوا من أجل حل المجلس في حين صوت بضع مئات ضد الحل. كمناورة, لم ترض هذه الطريقة مصدق لأنه كان يرى أنها انتهاك صريح للدستور. وفرت هذه المعضلة شيئا يمكن للصحافة التابعة للسى ىى ايه و ال اس اى اس أن تهاجمه عليه بقسوة و بلا رحمة. قام هذا الفعل أيضا باثارة قلق العناصر المستقرة في الشعب و التي كانت قومية و تابعة للجبهة الوطنية مثلها مثل الكثيرين و لكنها لم تكن تحبذ تحايلا خارقا للدستور بهذا الشكل.

  • خلال أيام الاستفتاء نقلت محطة طهران الجهود المتعددة المبذولة لفضح انعدام شرعية هذا الاستفتاء, في أثناء الاستفتاء و قبله. أيضا, كل التصريحات التي ظهرت من القيادات الدينية في هذه الفترة شددت على هذه النقطة. ذكرت المحطة أيضا أن 20 صحيفة محلية تقريبا أصبحوا الآن في معارضة عنيفة لمصدق و أن 15 رسما كاريكاتيريا  من الرسومات المحضرة في المقر الرئيسى و المناهضة لمصدق ظهرت في هذه الصحف في أسبوع الاستفتاء.

  • في 4 أغسطس, وصلت انباء للمحطة بأن مصدق أصبح على علم بالسبب الحقيقى لزيارة أشرف, و اقترح الأفراد الميدانيون بأن رد فعل يجب أن يتم بسرعة. في نفس اليوم كان السفير هندرسون يستعد للعودة من سالزبرج لطهران. قابله ليفيت في بيروت في 9 أغسطس ليقنعه بأن يلغى فكرة العودة بسبب أن موعد العملية المؤجل أصبح دانيا. في هذه الأيام كان هندرسون مع رجال وزارة الخارجية  يقومون بإعداد التصريحات المقترحة إعلانها فور نجاح العملية تى بى آجاكس.

  • في طهران كانت الاجتماعات مع الشاه مستمرة. في 2 أغسطس قام أسدالله رشيديان بعرض تفاصيل محددة خاصة بكيفية سريان العملية على الشاه و نقل موافقة الشاه على إزاحة مصدق و تعيين زهيدى رئيسا للوزراء و مساعدا لرئيس الأركان و قائدا عاما للجيش. وافق الشاه أيضا على تعيين الجنرال فوسوا (Vosua) كرئيس أركان للجيش. في 3 أغسطس اجتمع روزيفيلت مطولا مع الشاه بدون الوصول لقرار. قرر الشاه بأنه ليس بمغامر و لذلك لا يستطيع أن يخاطر كمغامر. وضح روزيفيلت أنه لا توجد طريقة أخرى لتغيير الحكومة و أن الوضع الآن اصبح بين اختبار قوة مصدق أما الشاه و جيشه الذى ما زال معه و لكن من الممكن أن يفلت منه قريبا. أخيرا قال روزيفيلت أنه باق لبضعة أيام أخرى متوقعا قرارا مؤيدا من الشاه ثم سيغادر البلاد. في هذه الحالة يجب أن يعلم الشاه أن عدم التحرك الآن يمكن أن يؤدى لإيران شيوعية أو لكوريا ثانية و اختتم حديثه قائلا أن حكومته غير مستعدة لتقبل هذه الاحتمالات و عليه يجب العمل في خطة أخرى فورا. في اجتماع لاحق مع الشاه, طلب الشاه من روزيفيلت أن يلتمس من الرئيس أيزنهاور تأكيدات بأن الأصوب هو أن يتخذ الشاه المبادرة لازاحة مصدق. قال روزيفيلت بأنه سينقل طلبه للرئيس لكنه واثق للغاية بأن الرئيس سينتهج النهج القائل بأن الشاه أوضحت أمامه الرغبات الأمريكية بشكل كاف.

  • بالصدفة البحتة و لحسن الحظ, قام الرئيس أيزنهاور في خطابه أمام اجتماع المحافظين في سياتل في 4 أغسطس بالانحراف عن النص المكتوب له و شدد على أن الولايات المتحدة لن تقف مكتوفة الأيدى مشاهدة إيران تنزلق خلف الستار الحديدى. قام روزيفيلت باستخدام هذا التصريح بصورة فعالة عن طريق اخباره للشاه بأن أيزنهاور شعر فعلا بأن الشاه غير محتاج لتطمينات أمريكية أكثر من ذلك لكنه قام بقول بالتصريح الذى قام به في مؤتمر المحافظين ليرضى الشاه. في النهاية قال الشاه أنه سيناقش المسالة مع رشيديان. في البرقية (cable)  الشارحة لهذا الاجتماع  قال روزيفيلت بأنه يعتقد أنه لا أمل فى المضي قدما بدون الشاه, و أنه يجب اتخاذ قرار فيما إذا كان سيتم محاولة ممارسة ضغط رهيب على الشاه في اليومين و الثلاثة القادمة أو سيتم تأخير موعد العملية لعشرة أيام يمكن أن يتم كسب الشاه فيهم.

  • في 7 أغسطس قابل رشيديان الشاه مرة أخرى و الذى وافق على أن العملية يجب ان تتم في ليلة 10 أو 11 أغسطس. في 8 أغسطس قابل روزيفيلت الشاه مرة أخرى و صارع ضد مزاج من العناد المتصلب و الذى انكسر في النهاية لدرجة أن الشاه وافق على بذل تحفيزات شفهية لضباط جيش محددين من بين الضباط المنفذين للعملية. بعدها قال الشاه أنه سيسافر لرامسار* و يترك الجيش يتصرف بدون إبلاغه رسميا مضيفا أنه في حالة نجاح العملية سيسمى زهيدى رئيسا للوزراء. في 9 أغسطس دخل رشيديان على خط المعاناة مع الشاه و إقناعه أيضا و ابلغنا أن الشاه سيغادر لرامسار في 12 أغسطس و أنه قبل مغادرته سيقابل زهيدى و بعض الضباط الأساسيين و سيعبر شفهيا عن اختياره زهيدى كرئيس جديد للوزراء.
    *رامسار هي منتجع ملكى على بحر قزوين, شمال طهران.

  • في 10 أغسطس قابل الكولونيل [حسن أخافى] الشاه و أخبره بأسماء الضباط الجاهزين للتحرك فور استلامهم أمرا من الشاه بذلك. قال الشاه مرة أخرى أنه برغم موافقته على العملية و لكنه لن يوقع اى أوراق. سجل [أخافى] اعتراضه على هذا القرار و تبعا لذلك تم ارسال رشيديان للشاه مرة أخرى من أجل مناقشة هذه النقطة بالغة الأهمية. رشيديان حمل رسالة من روزيفيلت تقول بأنه سيترك البلاد مشمئزا بشكل كامل من الشاه إلا لو تحرك الشاه في الأيام القليلة القادمة. في نهاية هذا الاجتماع وافق الشاه على توقيع المستندات و سيرى زهيدى ثم يغادر لرامسار. في اليوم التالى قام الشاه برؤية زهيدى و السفر لرامسار و لكن الأوراق خلافا لما وعد به رشيديان لم تكن جاهزة لتوقيع الشاه عليها. و لذلك وعد الشاه بالتوقيع على هذه الأوراق فور ارسالها له في رامسار. بعد نقاش بين روزيفيلت و رشيديان قاموا بالعودة لقرار مقارب لما كان في مسودة لندن مقررين أنه يجب ان يكون هناك فرامانين أحدهما عازلا مصدق و الآخر مسميا زهيدى  رئيسا للوزراء. قام رشيديان و بهبودى بإعداد الوثائق و في ليلة 12 أغسطس قام الكولونيل [نعمة الله نصيرى ], رئيس الحرس الملكى بأخذها للشاه بالطائرة لرامسار.

  • في ذلك الوقت, كانت الحملة النفسية ضد مصدق في أوجها. كانت الصحافة الموجهة تشن حربا شعواء عليه فيما كان [اسم مطموس] و [اسم مطموس], بتوجيه من محطة طهران, يقومان بطباعة منشورات اعتبرتها المحطة مفيدة. قام عملاء السى آى ايه, منتحلين صفة أعضاء في حزب توده, بتخويف الزعماء الدينيين في طهران عن طريق الدعاية السوداء المتمثلة في تخويفهم بعقاب شنيع إذا عارضوا مصدق. تم ذلك عن طريق مكالمات تهديدية لبعض منهم و أيضا بالقايم ببعض التفجيرات المفتعلة و المخطط لها مسبقا ضد بيوت بعض هؤلاء الزعماء.

  • انتشر خبر دعم الشاه لعمل ضد مصدق و داعم لزهيدى بسرعة للغاية في أوساط شبكة الكولونيل زهيدى التي رعتها المحطة. قام زهيدى بمقابلة العميل الرئيسى للمحطة الكولونيل [أبان فارزنجان] و قام بتعيينه ضابط الاتصال مع الأمريكان و أيضا المشرف على المخططين الإيرانيين في العملية. قام فرزنجان بأخذ كل من الجنرال [باتمانجليتش] و الكولونيل [زاند-كارمينى ] لمقابلة زهيدى. قام ضابط السى آى ايه كارول بالحفاظ على اتصال وثيق مع فارزنجان و أعضاء آخرين من دائرة الكولونيل التآمرية. في 13 أغسطس كان في الاجتماع الأخير لهؤلاء الأشخاص الواقع على عاتقهم مسؤولية القيام بالعملية. كان هذا الاجتماع الأخير الذى ستكون فيه المحطة ممثلة بأحد من ضباطها و أثبت قطع الاتصالات من قبل المحطة مع المنفذين نتائجه الخطيرة.

  • في آخر ليلة 13 أغسطس, عاد كولونيل [نصيرى] لطهران بالفرامانات موقعة من الشاه و سلمها لزهيدى؛ طبقا لروايته (و التي لم يتم التأكد منها) كانت الملكة ثريا هي من أقنع الشاه في النهاية بتوقيع الفرمانات و هذا يدل على ظهور حليف من مكان غير متوقع بتاتا.

  • في 14 أغسطس أبرقت محطة طهران أن في نهاية العملية تى بى اجاكس ستكون حكومة زهيدى بحاجة ماسة لتمويل مالى سريع بسبب فراغ الخزانة العامة للدولة. كانت الحكومة في حاجة ل 5 ملايين دولار و كان على السى آى ايه تدبير هذا المبلغ في غضون ساعات من نهاية العملية. لم تأت أخبرا أخرى من طهران في يوم 14 أغسطس, و لم يكن هناك اى شيء يمكن ان تفعله المحطة أو القيادة الرئيسية في لانجلى غير انتظار بدء العملية.

(تمت ترجمة الوثيقة الأصلية من اللغة الإنجليزية بواسطة فريق إعداد حلقات إيران.. جزاهم الله كل خير..)

جاري تحميل باقي أجزاء الوثيقة.... :)

أستعد لإنهاء إجراءات فحص الجوازات في إحدى صالات الوصول بأحد المطارات وأتوقع توقيفي للتفتيش كالمعتاد وفجأة ...
بت يا سحااار .. الواد بتاع الأفشخانة أهه ..
يا دهوتااااي
أهه يا بت تعالي شوفي
يا رب أختفي يا رب
مين أفشخانة ده يا ماما
بتاع بالهجايييص يا حبيبتي
هايتقبض عليا يا ست أبوس إيدك أسكتي
اللي بيطلع في الانترنت بتاع محمد أخوكي
الله يسامحك يا محمد
اللي بيشتم الجيش يا بت .. مش انت بتاع الافشخانة يا أستاذ
هو انت خليتي فيها استاذ !!
الضابط مش فاهم حاجة وختم الجواز وطلعت أجري واستحضرت مشهد محمد سعد بتاع هربت منيهم..
نداء للأخ محمد لو شفت الكلام ده .. آخر مرة تشغل أفشخانة لطنط أم محمد لأنها كانت هاتوديني الفشخانة يا زميلي..
والشكر موصول لمدموزيل سحر لأنها شككت الظابط في كلام طنط أم محمد

حكاية من ميدان التحرير

اتكتبت وقت انتخابات الإعادة

يوم ٣٠ يناير الصبح كنت من غير أصحابي لأن أغلبهم روح علشان يشارك في اللجان الشعبية ويعرف الشيفت بتاعه إمتى.. لكن كان الميدان كله أصحاب .. 
قفشت واحد ملتحي ماسك ورقة فيها بطاطا سخنة والدخان عمال ينادي على الجعانين أمثالي من اللي لهم سنين ما أكلوهاش ..كنت عارف إن شيوخ السلفية قالوا للسلفيين إن المظاهرات لا تجوز فكنت مستغرب لوجوده ..

المهم رحت وانا ضارب اكبر وأصفر إبتسامة ممكن تتخيلها راح هو وكأنه شاريهالي أصلا أخد أكبر حتة واداهالي وأنا وكأنه شاريها لي أصلا رحت واخدها وضاربها في بقي.. وبص لي برضا بصة من اللي هي: فأكل حتى شبعت .. وبدءنا نتكلم وعرفت إنه من الجماعة الإسلامية وإنه إتسجن ١٥ سنة بدون محاكمة في قضية المحجوب .. و انا اللي كنت هاحكيله عن الكام مرة بتوع أمن الدولة فلما قال لي ١٥ سنة عملت نفسي من بنها وسكتت .. 

شوية وواحدة ست في اوائل الأربعينات بصت لنا وكنا بقينا بتاع ٥ انفار بذقون .. واتجهت ناحيتنا .. في الطبيعي لما ست تيجي تكلم ٥ لحى بتتردد وتتكلم بالراحة.. لكن ميدان ال١٨ يوم مش طبيعي و كأن الناس كلها تعرف بعض .. قابل من هنا الكلام اللي هايتقال لأني من أول كلمتين كنت بدءت أسح دموع أساسا من غير أي مقدمات قالت:

احنا لازم نتكلم .. هات حتة بطاطا .. انا كنت هاموت اول امبارح مرتين.. وبدء صوتها اللي كنا سامعينه بالعافية اصلا ،لانه راح من كتر الهتاف، يقطع.. بتقول: كنت في الصفوف الاولى على كوبري قصر النيل وأول ما بدء ضرب المطاطي العسكري عدل البندقية في وشي .. هات بطاطا .. لاقيت شاب ظهر وقف امامي فجأة أخد الرصاصة كلها في وشه ووقع على الأرض .. قلت ده اكيد ملاك من عند ربنا .. جريت عليه علشان اشوف وشه لاقيت لحيته واصلة لبطنه ووشه مش ظاهر من كتر الدم.. بتقول: اللحية اللي كنت باشوفها أصلي إن ربنا ينجيني منها فجأة لقيت نفسي باصلي لها و امسح عليها. بتقول وهي ماسكة الصليب في صدرها طوله تقريبا ١٠سم واكيد هو شاف ده ومع ذلك ما ترددش انه يقف يحميني.

كنا كلنا عند النقطة دي برابيرنا اختلطت بدموعنا بالتراب اللي على وشنا من نومة الرصيف.
سألتنا آنتم جايبين البطاطا دي من فين؟ وبدءت تحكي الحكاية التانية عن شباب الاخوان اللي انقذوها من قنبلة دخان بعد ما اغم عليها ...

الشاهد من القصة ... انا متفهم ١٠٠٪ قلق الاخوة الاقباط من الاخوان زيهم زي باقي الشعب .. بل اكثر لانهم قلقين على دينهم .. ومتفهم عدم ثقتهم في وعود الاخوان فيما يخص حرية الاعتقاد والعبادات لان فيه سوابق خبرة غير طيبة مع التيار الاسلامي عموما وطبعا الاخوان هم اللي دايما بيحاسبوا على المشاريب دي ... 

لكن مش ممكن هاقدر اني اتقبل فكرة ان الخوف ده يدعوهم الى ادعاء ان شفيق الحرامي اللي ساب الشباب يتقتل في الميدان ليس من النظام السابق وانه راجل ممتاز و١٠٠٪ أو الإدعاء إن الإخوان هم من قتلوا الشباب في ٢٨ يناير وما بعدها .. 

الإنصاف واجب و كنت اتمنى ان الرهان يكون على أيام الميدان.. 

اكثر اللحظات اللي بيبان فيها صدق الفرد هي عند موته وأعتقد أن وقتها لم يكن أحدا أقرب من الموت لأهل الميدان ..

وربنا المعبود احنا حلوين قوي بس نعطي بعض فرصة بعيد عن ولاد الكلب وهوهوتهم ..

حكاية من زمان شوية

 

Cottomil

تحت عنوان الآن أتحدث .. احكي حكاية ١٨+ فرجاء من الاخواة مرهفي الحس ومن الاخوات عدم قراءتها تماما لان الموضوع هو عن الأثر النفسي اللي بيتركه فيا اعلان قطونيل كل ما اشوفه بس كنت منتظر رمضان يخلص علشان احكيها ...

.
.
.
.

.
.
.
.
.
في أواخر تسعينات القرن الماضي ظهرت بوكسرات قطونيل الطويلة المقلمة بالطول بأزرق وأحمر وأصفر وكانت وقتها اختراع ..

اشتريت منها دستة وكنت مبسوط منها جدا. وفي أحد أيام أجازة سنة ثانية في كلية الصيدلة الساعة ٢ بعد نص الليل كنت لسه خارج من الحمام بالبورنس سمعت ترزيع على باب الشقة وصوت صعب تميز ان كان بني آدم والا شنيور والا حد بيزيح دولاب فبيحك في الأرض بيقول: افتح يا @#$^ الباب.

جريت على غرفتي استر نفسي بحاجة بدل ما ياخدوني بالمنظر ده والناس ما تعرفش ان كنت ممسوك سياسي والا آداب.

المهم فتحت الدرج قفزت منه بوكسرات القطونيل ضربت منهم ٣ فوق بعض. الواحد ما يعرفش الظروف ايه ومشهد سعاد حسني في الكرنك محفور في ذاكرتي. ولبست بنطلون جينز وتي شيرت ابيض ولبست حذاء رياضي قديم في ١٥ ثانية (كل الشكر لمعسكرات الاخوان اللي كنا بنستحمى ونتنشف ونلبس فيها في ٣ دقايق) وفتحت الباب.

مش هاطول عليك - وان كان فيه تفاصيل كوميدية كثير في الطريق- لكن اول ما وصلت وانا متغمي استقبلني واحد قال لي انت جيت يا فان دام؟!

دخلني مبنى وقال لواحد الواد ده عايزين نجهزه للاوليمبيات. قال لي اقلع الجزمة وخلاني اجري في مكاني لفترة لا يعلمها الا الله لكن خليني اقول اني بدءت والدنيا ظلمة وبدء التحقيق معايا والشمس في كبد السماء وتحت مشط رجلي اتشقق لدرجة اني لما روحت البيت اكتشفت ان الشراب كان كله دم.

طبعا انا مش باحكي موضوع الشراب بس علشان الصعبانية لكن لك ان تتخيل الشراب عمل كده فما بالك بثلاث لبسة ملبوسين تحت بنطلون جينز؟!!!!! تسلخات الفرخة المحمرة... وقال يقول لك رحرحة صوح .. يا ولاد الكذابة ..


بدء التحقيق وبردو هاعفيك من تفاصيل كوميدية كثير لكن أول حاجة قالها الظابط فلان ده بطل وهانبدء معاه من الآخر .. قلعوه ... قلت في سري يبقى جثة يا ولاد الكلب... رحت وانا متغمي واخد وضع ال jigotai بتاع الجودو علشان ما يعرفوش يخلعوا البنطلون...

الاول كان فيه مجموعة فضلنا نخبط في بعض بتاع دقيقتين والحمد لله البنطلون صمد. راح الظابط خرج صوت من مناخيره - وولاد اللذين دول بيعملوها بطريقة ... معلمين - ايه يا خ... مش عارفين تقلعوا واحد متغمي بنطلونه هاتوا له ال٢٠ واد اللي برة يقلعوه .. ايه يا ... أمك ؟ عامل فيها فان دام ؟؟! هاتقلع والا ننيمك على بطنك ..

بسعادة غامرة قلت في سري هو انتم ما كنتوش ناويين تنيموني على بطني ؟! وبكل فرحة وسعادة وعرفان خلعت البنطلون بكل سلاسة وفي ثانية اختفت الثلاث بوكسرات .. اختفت بلا عودة .. تبخرت .. وكأن شيئا لم يكن .. بجد .. حتى بعد التحقيق خرجوا وسابوني مع امين شرطة رفع عني الغماية علشان البس ما لاقيتهمش..ولا واحد منهم وقضيت الوقت كله هناك آخر رحرحة...

ثواني معدودة من السعادة للتخلص من مصدر التسلخات اللي هرت رجلي لم يقطعها الا تركيب اسلاك الكهرباء وبدء جلسة المساج .

الشاهد من الموضوع ده ان فعلا راحة الجسم لا تبدء من القدمين بل من حتة ثانية و ان ولاد الكذابة بتوع قطونيل ولا هو بيرحرح ولا بياخد ويدي ولا حاجة. واني فعلا كنت أتألم نفسيا وأضحك في نفس الوقت كل ما أشوف الإعلان بتاع قطونيل ده طول رمضان.

Find the last offers by SkyBet at www.bettingy.com BettingY.com Bonuses

تابعونا على الحاجات دى

و إعملوا لايك و شير و سبسكرايب بالذوق

أحدث فيديوهات

Alshakhanah Alshangy

  • ألش خانة | إيران ج٥- الأخيرة
  • ألش خانة ع الهوا | الذكرى السنوية وإعلان هام
  • ألش خانة | ٥ سياسة || الرأسمالية

أحدث فيديوهات

Alsh5anah weekly ألش خانة الأسبوعي

  • ستوديو الألشخانة ٢ - ليه وزنك بيزيد في الصور ! (للمهتمين بالتصوير فقط!!!)
  • ألش خانة | على ما تفرج ٥١- وبعدين ؟
  • ألش خانة | على ما تفرج ٥٠- الأقصى

Built with HTML5 and CSS3 - Copyright © 2015 Alsh5ana